سياسة

محافظ دمياط تنتصر لـ”بائعة الخضار” وتحيل مسؤولين للتحقيق

هكذا تعاملت محافظ دمياط مع واقعة “بائعة الخضار”

زحمة

أرسلت الدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، سيارة خاصة لنقل سيدة الخضار برأس البر لاستقبالها بديوان عام المحافظة.

وخلال لقائها عبرت المحافظة عن تعاطفها الشديد مع حالتها مؤكدة رفضها التام إهانة أى مواطن، وأنه لن يتم التهاون فى استرداد حقها وكرامتها بالقانون، ووعدتها ببحث موقفها على وجه السرعة ومحاولة توفير باكية لها بسوق النيل الشعبى تجنبًا لتعرضها لأى مشكلات قد تحدث مستقبلا، علاوة على إحالة المسؤولين عن واقعة إيذاء إحدى بائعة الخضار بسوق 63 العمومى بمدينة رأس البر للتحقيق، واتخاذ الإجراءات الرادعة فى هذا الشأن.

كان رواد مواقع التواصل الاجتماعى، قد تداولوا صورا لسيدة بسيطة تعدى عليها أحد المسؤولين بالركل والسب بعد حجز عربة الخضار التابعة لها بسوق 63 برأس البر، وتصدرت الصور عناوين الصفحات على “فيس بوك”، لإثارتها غضب المستخدمين، الذين اعتبروا تصرف الحملة غير إنسانى، ونشروا الصور بشكل واسع.

لم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل فوجئ المغردون برجال أعمال من مصر وخارجها يطلبون التبرع لهذه السيدة، وإقامة محل تجاري خاص بها منعاً لعدم تكرار ملاحقتها، وحتى تستطيع الإنفاق على أولادها.

وتبرع طبيب مصري مقيم بولاية فلوريدا الأميركية بمبلغ مالي كبير من أجل السيدة وتبعه رجال أعمال من محافظة دمياط، وعلى الفور بدأ المغردون في جمع التبرعات لتوصيلها لها وشراء محل لها في نفس السوق الذي تعرضت للملاحقة والمطاردة فيه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق