أخبارإعلام

مجلس الإعلام يبدأ تطبيق الجزاءات: حجب موقع “المشهد” 6 أشهر وغرامة

أول تطبيق للائحة الجزاءات الإعلامية

 

في أول تطبيق للائحة الجزاءات: حجب المشهد 6 أشهر وتغريم الصحيفة المطبوعة 50 ألف جنيه بتهم مجهلة

 

في أول تطبيق للائحة الجزاءات الإعلامية بعد نشرها في الجريدة الرسمية، أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام قرارا بحجب الموقع الإلكتروني لصحيفة “المشهد” لمدة ستة أشهر وإلزام صحيفة “المشهد” الورقية بغرامة قدرها 50 ألف جنيه تُسدّد خلال أسبوعين.

ونشر الموقع الإلكتروني لصحيفة “المشهد” التي يرأسها الصحفي مجدي شندي، صورة من نصّ القرار الذي أرسله المجلس إلى الموقع والصحيفة، قائلا إن الحجب تم بسبب “تهم مجهولة”.

وقال موقع “المشهد” إن نص القرار الذي أرسله المجلس إلى رئيس تحرير المشهد قال إن العقوبة تمت نظير “ما ارتكب بالخوض في أعراض إحدى الإعلاميات وعدد من الفنانات ونشرها لإحدى الصور الإباحية عبر موقعها الإلكتروني، فضلا عن سبّ إحدى الفنانات والتحقير من شأنها ومخالفة الآداب العامة وميثاق الشرف المهني والمعايير والأعراف المكتوبة (الأكواد). ولم يشِر القرار إلى عناوين المواد الصحفية التي يتهم المشهد بها ولا تواريخ نشرها”.

وقال الموقع في بيان، إنه يعتبر هذه الاتهامات ملفّقة “إلى أن يوافيها المجلس بالمواد محل التهم”، واعتبر أن “استهداف الموقع” يأتي على خلفية تمسكه بالقيم المهنية، وأكد أنه سوف يلجأ إلى القضاء لوقف القرار.

من ناحية أخرى قال محمود كامل عضو مجلس نقابة الصحفيين “المجلس الأعلى للإعلام برئاسة الأستاذ مكرم محمد أحمد يواصل انتهاكه للقانون والدستور والمنطق، ويبدأ تطبيق لائحته المشينة بحجب موقع المشهد وتغريم الجريدة الورقية ٥٠ ألف جنيه”، وأضاف كامل عبر صفحته على موقع “فيسبوك” ننتظر الاجتماع الأول لمجلس النقابة خلال ساعات للخروج بموقف موحّد وإجراءات قانونية لمواجهة هذا التحدي الصارخ للمهنة وللنقابة وللقانون وللمنطق، سنسقط لائحة العار، وسيظل العار يلاحق من كتبوها.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق