زحمة

متى نعود؟

 

الأطفال النازحون من مدينة الحديدة الواقعة على البحر الأحمر ينظرون من خلف سياج في مدرسة يعيشون فيها مؤقتًا في صنعاء باليمن.

وتتواصل حركة النزوح من مدينة الحديدة، غربي اليمن، مع استمرار المعارك جنوبي المدينة.

ومنذ مطلع الشهر الماضي نزحت أكثر من 5 آلاف و200 أسرة من المدينة الواقعة على ساحل البحر الأحمر، حسب تقرير صادر عن الأمم المتحدة.

أغلب النازحين، انطلقوا بلا وجهة، وتقطعت بهم السبل، وغُلقت أمامهم الأبواب، يفزعهم مصير من سبقوهم، ممن اضطروا للتسول أو أكل أوراق الشجر.

رويترز / خالد عبد الله

اقرأ ايضاً :   صلاة
غادة قدري

غادة قدري




الأعلى قراءة لهذا الشهر