مايوهات العائلة المالكة تثير الجدل في السعودية (فيديو)

صحف تركية تنشر لهم صورا وفيديو.. وجدل على مواقع التواصل الاجتماعي 

نشر موقع صحيفة حريت التركية فيديو يظهر فيه أمراء وأميرات سعوديون على يخت فاخر في البحر، وترتدي فيه الأميرات ملابس البحر، كما يظهر بالقرب من اليخت رجال يستخدمون دراجات مائية، قيل إنهم طاقم للحراسة لمنع أي شخص من الاقتراب من اليخت.

وذكرت الصحيفة أن اليخت تبلغ مساحته 75 مترًا مربعًا، وهو من اليخوت التي تستخدمها العائلة المالكة في السعودية، كان الأمراء يقضون إجازتهم عليه في بحر مدينة إيجة بمدينة بودروم التركية.

كما قالت إن أعضاء العائلة المالكة، كان يرافقهم حراس أثناء ركوبهم الـ”جت سكي”، وأثناء العشاء في أحد المطاعم الشهيرة حيث تركوا بقشيشا قيمته 500 يورو للنادل.

كما لفتت الصحيفة إلى أن المجموعة المكونة من 14 شخصاً أمضت يومين على ساحل هذه المدينة السياحية الشهيرة في تركيا والمعروفة بجمال طبيعتها وشاطئها، على متن يخت ملك لعائلة بريطانية مساحته 75 متراً مربعاً ويبلغ ثمنه 160 مليون دولار.

وبحسب صحيفة حرييت فإن المجموعة كانت تضم أمراء وأميرات وشيوخاً سعوديين منهم الأميرة أميرة الطويل، والأميرة سارة بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود ووليد بن إبراهيم الإبراهيم.

واختتمت المجموعة رحلتها بحضور حفل بأحد المطاعم المشهورة في المدينة وتحديداً في منطقة يليكفافك السياحية، وقد كلفهم العشاء قرابة 20 ألف ليرة تركية أي ما يقابل 5 آلاف يورو، إضافة إلى الإكرامية التي تم دفعها للنادل بـ500 يورو.

وكان برفقة هذه الشخصيات السعودية مجموعة حماية خاصة حرصت على عدم السماح من أحد الاقتراب منهم.

وأثار الفيديو والصور جدلًا على مواقع التواصل الاجتماعي، بين من قارنوا ارتداء الأميرات ملابس البحر، ومنع المرأة من قيادة السيارة في السعودية، ومن رأوا أن في الفيديو انتهاكًا للخصوصية حتى وإن كان لأفراد من العائلة المالكة.

اقرأ ايضاً :   صور: انطلاق "ترام كافيه" بالإسكندرية.. الرحلة بـ5 جنيه

وكتب أحد المستخدمين “أميرات سعوديات بملابس البكيني على يخت سعره 160 مليون دولار بتركيا والشعب السعودي بالرياض نصه فقير”، وقال آخر “البيكيني للأميرات السعوديات في تركيا والهيئة للنساء السعوديات في المملكة”، في إشارة إلى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وكتب آخر “غير مسموح للنساء السعوديات قيادة السيارات وهي محتشمة.. لكن مسموح للأميرات السباحة بالمايوهات.. المليارات التي يدفعها الحجيج لزيارة الحرمين الشريفين وهم بملابس الإحرام.. يصرفها غيرهم على ملذاته ومغامراته.. أتامرون الناس بارتداء الملابس المحتشمة وتنسون أنفسكم”.

على الجانب الآخر، قال بعض المعلقين “ما الفائدة من نشر مثل هذا الفيديو، خلينا في حالنا والله يستر على نساء المسلمين”، وقال آخر “اليخت مؤجر وأسرة واحدة ومعاهم حماية لعدم اقتراب أحد منهم، وكثير من الخليجيات وغيرهم من دول عربية، لما بيسافروا أمريكا أو دولة أوروبية، ماتعرفشي تفرق بينهم وبين أصحاب البلد”.

Add comment