أخبار

ليبيا : قوات “حفتر” تعلن وقف إطلاق النار .. بشرط

والسراج يلتقي أردوغان في إسطنبول..

Reuters

أعلنت قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر وقف إطلاق النار في المنطقة الغربية التي تضم العاصمة طرابلس بدءا من الساعة 00:00 (صباح الأحد)، بشريط التزام الطرف الآخر بوقف إطلاق النار وذلك حسبما قال أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، محذرا من أن أي خرق سيكون الرد عليه قاس.

وتشن قوات الجيش الوطني الليبي هجوما منذ أبريل الماضي للسيطرة على طرابلس حيث تقاتل قوات متحالفة مع حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

وقالت حكومة الوفاق في طرابلس في بيان نشر على الانترنت في ساعة مبكرة من صباح الأحد: “استجابة لدعوة السيد رئيس الجمهورية التركية والسيد رئيس جمهورية روسيا الاتحادية لوقف إطلاق النار يعلن رئيس المجلس الرئاسي القائد الأعلى للجيش الليبي وقف إطلاق النار ابتداء من الساعة 00.00 بتاريخ 12 يناير 2020”.

وكان الجيش الوطني الليبي قد رفض يوم الخميس دعوة من تركيا وروسيا للطرفين المتحاربين بإعلان وقف لإطلاق النار وسط اشتباكات وغارات جوية في صراع أدى إلى تدخل وقلق خارجي متزايد.

ورحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالهدنة وحثت الطرفين المتحاربين على ”الالتزام بشكل صارم بوقف إطلاق النار وإعطاء فرصة للجهود السلمية لمعالجة كل الخلافات من خلال حوار ليبي-ليبي“.

وتدعم تركيا حكومة الوفاق الوطني التي يرأسها فائز السراج ومقرها طرابلس في حين تم نشر متعاقدين عسكريين روس إلى جانب قوات الجيش الوطني الليبي.

وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل قد قالت في وقت سابق يوم السبت إن محادثات السلام الليبية ستعقد في برلين وأضافت إنه سيتعين على الأطراف المتحاربة في ليبيا القيام بدور رئيسي للمساعدة في التوصل لحل.

ووصل رئيس حكومة طرابلس الليبية، فايز السراج، اليوم، إلى مدينة إسطنبول التركية، وذلك بعد دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ في المنطقة الغربية من ليبيا، حيث تقع طرابلس، حيث أنه من المقرر أن يلتقي السراج الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

وكان السراج وصل إلى تركيا قادما من إيطاليا، حيث أجرى محادثات مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، الذي أعرب عن قلقه من تصاعد التوتر في ليبيا.

ومن المقرر أن يزور كونتي تركيا، الاثنين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق