سياسةمجتمع

لو مش حرام كنتي عملتي إيه؟ ..سؤال منتقبة وإجابات مذهلة

زحمة- فتاة تسأل : لو مش حرام كنتي هتعملي إيه؟ وجاءت الإجابات صادمة

سألت إحدى الفتيات على الفيسبوك ”إيه الحاجة اللي لو مش حرام كنتي عملتيها؟“ و جاءت الإجابات مفاجئة بداية من الانتحار والقتل حتى الوشم وشرب الخمر

دعاء جمال – محمد الصباغ

لم تتوقع المستخدمة المنتقبة أن السؤال الذي ستتطرحه سينتهي بإجابات غريبة ومفاجئة وبهجوم على محاولتها التفكير قليلاً واطلاق العنان لبعض الخيال حتى وصل الأمر إلى أنها حذفت ما كتبته وكتبت تقول ”لو حد عنده زعزعة في عقيدته فهذا ليس من البوست.. العقيدة لا تقبل تفاوضا فإن كنت مؤمنا بالله،  فان قابلت تساؤلا أو تعجبا من شئ في الدين لا تهرب من الدين عنه.“

كان السؤال يبدو بسيطاً ”إيه الحاجة اللي لو مش حرام كنتي عملتيها؟“ و جاءت الردود مفاجئة فأغلب الإجابات كانت ما بين الانتحار والقتل والأغرب كان النمص أو تهذيب الحواجب و كانت بعض الإجابات غاية في البساطة مثل سماع الأغاني والرسم و الحب و ”أمشي بشعري“ أو وضع المكياج أو ”أقول لحد اني بحبه واجري“، و ذهبت بعض الفتيات بخيالهن إلى أبعد من ذلك فقالت أحدهم أنها تريد شرب الخمر أو ”اشتغل رقاصة“.

1 2 4 6 13

و دار الكثير من الجدل حول أمور في غاية البساطة ،  فعندما قالت أحد الفتيات أإنا تريد أن تلبس ”حلق في مناخيري“ سألتها أخرى إن كان هذا الأمر حرام من الأساس؟، فيما أظهرت إحداهن كرهها للرجال و قالت “نفسي ”خلف بس متجوزش“.

ثم ردت من طرحت السؤال  وقالت ”في إجماع على الإنتحارو خلع الحجاب.“ وجاء

تعليقها هذا بين تعليقين آخرين يوضحان رغبتي القتل والانتحار، و ردت بعدهم فتاة تقول ”انا عن نفسي مش عايزه حاجة لاني فرحانة باحكام ربنا… ومقتنعة بالحاجات اللي حرمها.. لان أكيد ده اللي في الخير لينا.“

7

ثم تحول النقاش تماماً من رغبات قد تكون على سبيل السخرية أو التمني أو الاستمتاع بالوقت فقط إلى نقاش حاد  حول زعزعة العقيدة ومخالفة تعاليمه،  ففي أحد التعليقات جاء ”أعتقد ان البوست ده ولو هزار فهو مخالف لانه بيفتح أعمال شيطانية وسبيل للفتنة“ و قال آخر ”الحياة فيها حاجات كتير تتعاش وترضي ربنا وكذلك الحجاب.. بدل البوست دا كنتي اكتبي في الجنة هنلاقي ايه او نفسك تعملي ايه! ربنا يهدينا جميعاً.“ وبالطبع لم تخل التعليقات من السباب والشتائم سواء لمن طرحت السؤال أو المعلقين.

15

هنا انهالت المطالبات بحذف المنشور الذي تسبب في كل هذا الجدل فقالت إحدى المعلقات  ”بس عامة البوست دا لازم تمسحيه لأنه لا يجدي بالمفيد وتعليقات البنات للأسف…….“، وبالفعل قامت الفتاة بحذف المنشور لكن كان الكثير من رواد الفيسبوك قد قاموا بحفظ صوراً بالردود و التعليقات.

و علقت بعد ذلك صاحبة الحساب الذي نشرت السؤال على حذفها له وقالت على حسابها بالفيسبوك إنه قد أخطات لأن السؤال فيه كلمة “لو” وهي ”مدخل للشيطان“ و أضافت ”نيتي لم تكن لإظهار عيب أحد أو الإساءة لأحد.“

و أكدت ”المنتقبة مش معقدة دي واحدة بتحاول تعيش حياتها…. أنا منتقبة وفخورة بديني ومازلت أصغر من أن يفكر أحد اني اقصد زعزعة العقيدة“.

14

بعض الإجابات

12 7 11

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق