سياسة

لوبان والسيسي وبوتين أول مهنئي ترامب.. ووزير ألماني: العالم سيزداد جنونًا

لوبان والسيسي وبوتين أول مهنئي ترامب.. ووزير ألماني: العالم سيزداد جنونًا

Untitledjhg

رويترز- بي بي سي

فاز مرشح الحزب الجمهوري، دونالد ترامب، في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، ليصبح بذلك الرئيس الـ45 للولايات المتحدة الأمريكية.

وهنأت المرشحة الديمقراطية هيلاري كيلنتون، ترامب على فوزه وأقرت بهزيمتها في الانتخابات الرئاسية، ثم تبعتها كأول من هنأ ترامب، مارين لوبان زعيمة حزب الجبهة الوطنية الذي يمثل أقصى اليمين في فرنسا، وكتبت في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر “أطيب التهاني للرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب وللشعب الأميركي الحر.”

كما علق والد لوبان جان ماري لوبان مؤسس الحزب الذي خاض جولة الإعادة في انتخابات الرئاسة الفرنسية عام 2002، على تويتر “اليوم الولايات المتحدة، وغدا فرنسا.”

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي أول الرؤساء المهنئين لدونالد ترامب بفوزه بمنصب رئاسة الولايات المتحدة الأميركية، وأعرب عن تطلعه لتعزيز العلاقات بين البلدين على كل المستويات.

وجاء في بيان رسمي للرئاسة المصرية أن مصر تتطلع لأن تشهد فترة رئاسة الرئيس دونالد ترامب ضخ روح جديدة في مسار العلاقات المصرية الأميركية.

كما هنأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ترامب بفوزه، وذكر الكرملين في بيان “عبر بوتين عن أمله في التعاون لإخراج العلاقات الأميركية الروسية من وضع الأزمة وفي التعامل مع القضايا الدولية والبحث عن أساليب فعالة في مواجهة التحديات المتعلقة بالأمن العالمي”.

من ناحية أخرى، قال وزير العدل الألماني هيكو ماس اليوم، إن العالم سيزداد جنونا بعد فوز ترامب برئاسة الولايات المتحدة، وقال على تويتر: “لن تكون نهاية العالم لكنه سيزداد جنونا”.

بينما قالت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير ليين إن تقدم المرشح الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأميركية دونالد ترامب “صدمة كبرى” وطالبته بتأكيد التزامه تجاه حلف شمال الأطلسي.

وأضافت لتليفزيون “إيه.آر.دي” الألماني “أعتقد أن ترامب يعلم أن ذلك لم يكن تصويتًا له بل كان (تصويتا) ضد واشنطن.. ضد مؤسسة (الإدارة الأميركية).”

وقالت فون دير ليين وهي عضو في حزب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل: “بالطبع نحن الأوروبيين كحليف لحلف شمال الأطلسي نعرف إنه إذا أصبح دونالد ترامب رئيسا سيوجه سؤالا: ما هي مساهمتك في هذا التحالف؟.”

وتابعت: “لكننا أيضا نتساءل ما هو موقفك من هذا الحلف؟ هناك الكثير من الأسئلة التي تحتاج إلى إجابة.”

وهنأ رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم ترامب على فوزه قائلا إن “صفحة جديدة ستفتح في العلاقات الأميركية التركية إذا سلمت واشنطن رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة المتهم بتدبير محاولة انقلاب فاشلة بتركيا في يوليو”.

وأضاف يلدريم “صنعت مساحة لفرصة أمام الرئيس الجديد لتطوير العلاقات عبر سياسيات تأخذ في الاعتبار مكافحة تركيا للإرهاب.”

وقالت الصين إنها ستعمل مع الرئيس الأميركي الجديد لضمان تطور منتظم وقوي للعلاقات الثنائية.

وقال مارتن شولتز رئيس البرلمان الأوروبي إنه يأمل في “تعاون عقلاني” مع ترامب، وأضاف: “لن يكون الأمر سهلا لأننا سمعنا خلال الحملة الانتخابية بعضا من عناصر سياسة الحماية إضافة إلى بعض الكلمات المقلقة عن المرأة وعن الأقليات.”

وقالت فيدريكا موجيريني مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، إن الاتحاد والولايات المتحدة سيواصلان العمل معا بعد انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة.

وقالت موجيريني في تغريدة على تويتر “العلاقات الأوروبية الأميركية أعمق من أي تغيير سياسي. سنواصل العمل معا ونعيد اكتشاف قوة أوروبا.”

وقال مسؤولون ودبلوماسيون في الاتحاد الأوروبي إن الحكومات الأوروبية ربما تحتاج إلى تعزيز تعاونها إذا تراجعت إدارة ترامب عن التزامات واشنطن الدولية.

مقالات ذات صلة

إغلاق