زحمة

لهو الباندا

طفلة باندا من نوع “الباندا العملاقة” تلهو بدمية محشوة أثناء خروجها للجمهور لأول مرة في حديقة حيوان بكولالمبور، ماليزيا

والباندا هي نوع من الأنواع المحمية من الانقراض ويظهر تقرير صدر عام 2007 أن الباندا العملاقة وصل عددها إلى 239 وهي التي تعيش في الأسر داخلالصين و 27 خارج البلاد، أما في البرية فهناك حوالي 1590 فرد يعيش في البرية، وهناك دراسة أجريت عام 2006 عن طريق تحليل الحمض النووي يقدر فيه أن هذا الرقم يمكن أن يصل إلى 2000 إلى 3000.وتشير بعض التقارير تظهر أيضاً أن عدد الباندا العملاقة في البرية آخذة في الارتفاع.

اقرأ ايضاً :   كيف نجد جمالًا فريدًا في كل يوم من حياتنا؟
غادة قدري

غادة قدري




الأعلى قراءة لهذا الشهر