أخباررياضة

لماذا يدفع الفيفا لمارادونا لحضور مونديال 2018؟

الفيفا يميز مارادونا عن الأساطير الآخرين في مونديال 2018

المصدر: mirror – futaa

ترجمة: ماري مراد

مع كل التصرفات الغريبة التي نفذها أسطورة كرة القدم دييجو مارادونا خلال مونديال 2018، أثار الكشف عن حقيقة دفع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) الأموال له بالفعل لحضور البطولة، الكثير من الأسئلة.

في مباراة الأرجنتين ونيجيريا ظهر الأسطورة مخمورًا، واعترف بالإفراط في شرب النبيذ الأبيض.

وفي السابق، أصدر إيماءات عنصرية تجاه أنصار كوريا الجنوبية، لكن هذا العام  وجه مارادونا حركة خارجة بيديه إلى عدد من المتواجدين في المباراة، عقب نجاح ماركوس روخو بإحراز هدف “الفوز القاتل” لراقصي التانغو في اللحظات الأخيرة، ما أهل الأرجنتين إلى دور الستة عشر.

فما الذي يدفع الفيفا لدفع كل هذه المبالغ له؟

أورد موقع “futaa”، أن الفيفا يدفع مقابل حضور الشخصيات المثيرة للجدل لحضور مباريات كأس العالم في روسيا، وهذا الامتياز تبلغ تكلفته 10 آلاف جنيه أسترليني يوميا فضلا عن تكلفة  السفر والإقامة والنفقات.

وهذا يأتي من إيمان رئيس الفيفا جياني إنفانتينو بأهمية حضور اللاعبين الكبار لمشاهدة الجيل الحالي وتذكير المشاهدين باللحظات التاريخية في الماضي.

لكن مارادونا يتقاضى، كجزء من البرنامج نفسه، أجرًا أكثر من غيره من الأساطير الحاضرين، بما في ذلك رونالدو وكارليس بويول وإيكر كاسياس وتشابي وصامويل إيتو.

صحيفة “ميرور” ذكرت أن مارادونا تمتع بحرية، جلس على أفضل مقعد، ودخن السيجار وأقدم على إشارات بذيئة، ناهيك عن كونه مخمورا لدرجة أنه كان بحاجة إلى من يحمله من المقعد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق