منوعات

لماذا نكره أطعمة معينة؟

لماذا نكره أطعمة معينة؟

 5700

Theguardian- دانيل جلاسر

ترجمة دعاء جمال

تجربة الطفل مع طعام معين أثناء تكون براعم التذوق لديه يمكنها جعله يكرهها مدى الحياة

وقت الطعام بمثابة أرض معركة لدى  العديد من العائلات. وقد يهدأ استياء الآباء عند معرفتهم أن صعوبة إرضاء طفلهم بطعام معين قد لا يكون خطأهم. أشار بحث جديد أن الأشخاص ممن يصعب إرضائهم فيما يتعلق بالطعام هم على الأرجح متأثرون بجيناتهم بالإضافة لعوامل بيئية. والأطفال ممن يصعب إرضائهم بطعام معين على الارجح لن يتقبلوه كبالغين أيضًا، إذا كان هناك طعام واحد تكره بالتحديد، يستحق الأمر التفكير في ما قد تسبب في هذا.

لدي الأطفال براعم تذوق أكثر من البالغين لتُشجعهم على شرب اللبن وعدم تناول التوت المُر. بمرور الوقت،  “تُجرد” براعم التذوق ليتحملوا الكثير من النكهات الجديدة. إلا أن تجربة واحدة سيئة قد تكفي لإبعاد شخص عن طعام ما مدى الحياة.

التقيوء العنيف بعد تناول سمك أو نوبة غضب رهيبة بعد تناول السبانخ قد يخلق علاقة شبه دائمة في المخ بين الطعام ورد الفعل المعاكس له. يدعوها مارتن سليجمان، عالم النفس الذي اختبر النظرية على الفئران بـ “متلازمة صلصة بيرنيز” بعد تجربتة السيئة مع طبق فرنسي.

حان الوقت للتوقف عن الإلحاح على الأطفال لتناول السبانخ.

مقالات ذات صلة

إغلاق