منوعات

لتجاوز المَشاهد الجريئة.. “بي بي سي” تُضيف خاصية جديدة لـ”آي بلاير”

الخاصية تظهر في الزاوية اليمنى السفلية من الشاشة

mirror

ترجمة وإعداد: ماري مراد

المشاهدة الجنسية الصريحة غير المتوقعة يُمكن أن تسبب إزعاجًا، لا سيما إذا كنت بصحبة الأسرة، أو في المواصلات العامة. ولتصبح مثل هذه اللحظات شيئًا من الماضي، أعلنت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” اليوم عن خطط لإدخال زر جديد يسمى “تخطي الجنس” أو “skip the sex” إلى خدمة “آي بلاير”.

وهذه الميزة تهدف إلى التخطي السريع لأي مشاهد عري لإنقاذ المُشاهد من أي حرج. وتوضح الإذاعة أن الزر يظهر عبر جميع المحتويات على الويب وتطبيقات الهاتف والتليفزيونات المتصلة بإصدارات “آي بلاير”، بداية من المسلسلات الدرامية إلى برامج التاريخ الطبيعي.

ووفقًا للمتحدث الرسمي فإن “تقنيات البيانات الوصفية” ستساعد في تحديد المشاهد التي صُنفت باعتبارها تتضمن محتوى جنسيا. ومع بداية سخونة المشاهد، يظهر الزر في الزاوية اليمنى السفلية من الشاشة، مما يمكّن المشاهدين من الانتقال إلى المشهد المناسب التالي إذا رغبوا في ذلك.

وقال المتحدث باسم “بي بي سي”: “لدينا بعض العروض المذهلة على بي بي سي آي بلاير، مع دراما متوترة، وشخصيات رائعة، وفي الواقع، بعض المشاهد الجنسية المنفذة بعناية. لكننا نقدر أنه قد يكون الأمر محرجًا جدًا للمشاهدين الذين يجلسون مع العائلة، لذا فإن خاصية بي بي سي آي بلاير الجديدة ستساعدهم على تجاوز المشاهد الأكثر إحراجًا ومنع ساعات من الصمت غير المريح، وتجنب نظرة أفراد الأسرة، وعدم الاضطرار إلى التعامل مع النظرات الانتقادية من قبل الركاب”.

وتابع: “بالطبع، نحن دائمًا نمنح المشاهدين تحذيرات واضحة توضح ما إذا كان البرنامج يحتوي على لغة قوية أو مشاهد ذات طبيعة جنسية، ولكن غالبًا ما يستطيع محبو الدراما تخطي هذه المشاهد سريعًا”.

وبينما نُشر الإعلان عبر “تويتر” لتغريد الإعلان، لاحظ الكثير من المتابعين توقيت اليوم، إذ اعتقد أحدهم بأن هذه كذبة إبريل. واعتقد آخرون بأن هذه الطريقة ستكون فكرة جيدة في الواقع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق