اقتصاد

لاستكمال “الإصلاحات الاقتصادية”.. ألمانيا تُقرض مصر 250 مليون دولار

قالت وزيرة الاستثمار إن الاتفاق سيركز على الاستثمار في العنصر البشري

وقعت مصر وألمانيا، اتفاق الشريحة الثانية من قرض ميسر لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي بقيمة 250 مليون دولار، في إطار دعم ألمانيا للبرنامج بقيمة 500 مليون دولار على مرحلتين.

وقالت نصر، في بيان لوزارتها اليوم الأربعاء، إن هذا الاتفاق سيركز على دعم الجانب الاجتماعي في البرنامج الاقتصادي للحكومة، وعلى رأسه الاستثمار في العنصر البشري، في إطار منظومة متكاملة لدعم الاقتصاد المصري تحظى بدعم من القيادة السياسية في مصر، بهدف الارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطن المصري، مع مراعاة البعد الاجتماعي عبر دعم الفئات الأكثر احتياجا.

ووقع الاتفاق كل من سحر نصر، وفقا لبيان من وزارة الاستثمار والتعاون الدولي اليوم الأربعاء، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وهيلموت جاوجس، عضو مجلس إدارة بنك التعمير الألماني، وبورخارد هينز، مدير مكتب بنك التعمير الألماني بالقاهرة، وبحضور يوليوس جيورج لوي سفير ألمانيا لدى القاهرة.

من جانبه قال السفير الألماني في القاهرة يوليوس جيورج لوى إن ألمانيا دعمت مصر منذ بداية الإصلاحات الاقتصادية التي وصفها بـ”الجريئة” في إطار برنامج صندوق النقد الدولي الجاري تنفيذه.

وأضاف أن النمو الاقتصادي في مصر يتخذ الآن منحى إيجابيا، وسيتم صرف الشريحة الثانية من القرض ما يعد مؤشرا واضحا على أن ألمانيا تفي بوعودها وتقف قلبا وقالبا إلى جوار مصر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق