سياسة

كيف وصلنا لمشهد دماء 14 اغسطس 2013

تحكي دينا عزت الصحفية بجريدة الأهرام في ملاحظة لها كيف وصلنا لمشهد دماء 14 أغسطس 2013 عبر سرد مشاهد من لقاءاتها بمصادر سياسية وعسكرية خلال عملها الصحفي من 2010 وحتى الآن

“مصدر رئاسي في صيف 2010: الحكاية شكلها هتكون مشكلة ، الرجل (محمد حسني مبارك) شايف ان جمال (مبارك) ما عندوش فرصة والرجالة القريبين منه بيقولوا لازم تنزل بنفسك علشان الموضوع بتاع جمال ده مش ماشي بس جمال والهانم (يقصد السيدة سوزان مبارك) لسه بيحاولوا في موضوع جمال، في الاغلب الرجل هو اللي هينزل (انتخابات الرئاسة المقررة لخريف 2011)… ايوة تقدري تكتبي كده

مصدر دبلوماسي غربي في صيف 2010: الحقيقة اننا كلنا بنتعامل علي ان جمال هو الرئيس القادم، مبارك كبر ومش مهتم… ومش بس وزير خارجيتنا، كل وزير خارجية او مسؤول مهم بييجي بيحرص انه يقابل جمال

 

مصدر سياسي مطلع في خريف 2010: الجيش قلقان جدا من قصة التوريث دي وابتدي يكون في كلام انه لازم يحصل كلام صريح مع الريس وانه لازم حد يقوله ان ابنك ما ينفعش… بس في واحد قال كده بصوت عالي واتشال واتحط تحت الاقامة الجبرية.. بس الجيش غضبان” ماذا حدث بعدها؟


 

مقالات ذات صلة

إغلاق