منوعات

كيف تصبح شخصًا واثقًا بنفسه؟

9 نصائح بتطبيقها تزداد ثقة بنفسك

المصدر: Greatlist

SUSIE MOORE

ترجمة: ماري مراد

غالبا ما تكون المقارنة مع الآخرين عاملا رئيسيا لفقدان الثقة بالنفس، وعلى العكس تماما فإن جذور الثقة الحقيقية تبدأ بمعرفة من أنت وتقبل نفسك كما أنت، فإذا كنت تريد أن تكون شخصا يتمتع بثقة أكبر في النفس، فإليك بعض الخطوات التي قدمها موقع “Greatlist” بتطبيقها يمكنك تجربة شعور الاعتماد على الذات والثقة بالنفس:

اتخذ القرار

لا توجد معادلة سحرية للشعور بالثقة، وهذا الشعور لا يولد به الإنسان، لكن الأمر يتوقف على الشخص نفسه واتخاذ قرار أنه شخص واثق من نفسه.

لغة الحديث

الأشخاص الواثقون من أنفسهم لا يقولون أشياء مثل “لا أعرف، لا أستطيع، لست جيدا في هذا” فدائما ما تكون لغتهم متعمدة ومسيطرة، ففكر كيف يمكنك تغيير لغتك؟

من لديهم ثقة بأنفسهم غالبا ما يستخدمون كلمات مثل “أنا أحب، أنا أستطيع..” وغيرها إذ تؤثر هذه الكلمات على طاقتهم وتأثيرهم على الآخرين مقارنة بـ”أحاول، لا أعرف”، وبالتالي حينما تستخدم لغة أكثر قوة وتعمدا فهذا يؤثر على مزاجك وثقتك وإدراك الآخرين لك.

قدر أن كل شخص لديه انعدام أمان

الأفكار السلبية لا تترك أحدا، لكن الفرق بين من يشعرون بالثقة في النفس أنهم لا يدعون الشك وعدم اليقين يتدخلان في عملية صنع القرار، فالشجاعة تكمن في التقدم حينما ينبض قلبك سريعا وليس حينما تشعر بالبرد أو الراحة، فالأشخاص الواثقون لديهم القدرة على ترويض ناقدهم الداخلي وطرده بشيء أكثر قوة: مدربهم الداخلي.

احتفظ بالاطراء

نصح الكاتب أوستن كليون، مؤلف “Steal Like an Artist”، بالحفاظ على “ملف مدح” يضم المجاملات وردود الفعل الإيجابية والملاحظات اللطيفة التي أرسلها الناس إليك، يمكن أن يكون ذلك من أي شخص (رئيسك، صديقك، معلم قديم، عميل) وحتى جميع التعليقات اللطيفة على صورك عبر “فيسبوك”.

هذا الملف سيساعدك على التفكير في الأمور الإيجابية، وهذا مهم للغاية، نظرا لأن الانحياز إلى السلبية (الاتجاه إلى التركيز على تعليق واحد سلبي وترك 9 آخرين إيجابيين) يمكنك من الاستمتاع بردود الفعل الإيجابية في حياتك.

توقف عن الخوف من الفشل

الأشخاص الواثقون من أنفسهم يرون أن الفشل أمر لا مفر منه ولا يخشونه، فالخوف من الفشل يمكن أن يمنعك من فعل أي شيء، لكن من يثقون بأنفسهم يظلون كذلك حتى عندما يفشلون، فحينما يكون التيار ضدهم يتعرضون لنتائج سلبية لكنهم يعرفون أنهم سيتجاوزن هذا.

اضحك أكثر

الحياة تسير سريعا استمتع بها واهدأ، وعندما تصل إلى مرحلة الضحك على حوادث الحياة سيصبح كل شيء سهلا، فقط استرح وانفتح لتسمح للأشياء الجيدة أن تتدفق نحوك، وحينها ستكون مغناطيسا لمزيد من الضحك.

اتخذ خطوات بسيطة حينما تشعر بالخوف

أنت لست في حاجة لترك عملك غدا لبدء مزاولة النشاط الذي تحبه، يمكنك البدء من البداية، حدد شغفك واسأل نفسك أسئلة عميقة، وابحث عن آخرين لديهم اهتمامات مشتركة معك وتحدث معهم، واكتشف الشخصيات الناجحة في ما تريد أن تفعله، واقرأ كل ما تستطيع عن العمل الذي تريده.

بقية الأمور ستنكشف لك في الوقت المناسب إذا استمر لديك هذا الالتزام، ولا يجب عليك الانتظار لتتضح الجوانب كافة لتبدأ، عليك اتخاذ خطوة، فكل خطوة صغيرة يمكنها بناء شيء أكبر مما يمكنك تصوره في البداية.

ركز على ما تريد

يحظى من يتمتعون بثقة في أنفسهم برؤية إيجابية للمستقبل (لحساب مدخراتهم وأجسادهم وعلاقاته)، هم يتوقعون حدوث أشياء إيجابية لهم، ونتيجة لذلك تحدث هذه الأشياء في كثير من الأحيان، فالتوقع قوة فعالة جدا.

عش لهدف

من المهم أن يكون لديك هدف تسعى إلى تحقيقه، فـ”أنت لك هدف قبل أن يكون لأي شخص رأي”، فمعرفة هدفك في الحياة ولماذا أنت هنا يشعرك بثقة بالغة.

الثقة تنمو داخلك حينما تعرف من أنت حقا، وتوسع منطقة الراحة، وتحرز تقدما، كيف ستعرف من أنت إن لم تكتشف نفسك؟ قد يكون اتخاذ خطوات واسعة في العيش نحو هدف محدد أكثر أعمال بناء الثقة جوهرية على الإطلاق.

سحر الثقة يعني بداية السيطرة على حياتك وكيف تشعر حيال نفسك، وفي ما تنفق وقتك الثمين، فاعتبر نفسك “فرخ صغير” خرج للتو من بيضة، قرر ماذا ستفعل بعد ذلك، اخلق مستقبلك، وحينما تفعل هذا ستلهم آخرين لاتباع خطواتك، فالثقة تلهم وتولد المزيد من الثقة، لذا التزم بها من أجلك وليعود صداها على من حولك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق