ثقافة و فن

كل شيء عن “جورج مايكل”.. و5 أغنيات ستتذكّرها حين تسمعها

كل شيء عن “جورج مايكل”.. و5 أغنيات ستتذكّرها حين تسمعها

نتيجة بحث الصور عن ‪george michael‬‏

كتبت- فاطمة لطفي

توفي، ليلة أمس، المغني ومؤلف الأغاني البريطاني ونجم البوب العالمي، جورج مايكل، عن عمر يناهز 53 عامًا، في منزله.

وقال وكيل المغني في بيان له، إنه يؤكد ببالغ الحزن وفاة مايكل وأكد أنه “توفي بسلام في منزله في عيد الميلاد (الكريمساس)”.

ولد جورج مايكل، واسمه الحقيقي، جورجيوس كرياكوس بانايتو، في الخامس والعشرين من يونيو عام 1963 في شمالي لندن، لأب مهاجر يوناني وأم بريطانية.

نتيجة بحث الصور عن ‪george michael‬‏

يرجع مايكل شغفه بموسيقى البوب إلى جهاز تسجيل أهداه إياه والداه في عيد ميلاده السابع، حسبما قال في مقابلة له عام 1998. التقى بعدها بأعوام بزميل الدراسة، أندرو ريدجيلي، لتبدأ رحلة الشهرة والنجومية بتكوين الفريق الغنائي “وام” Wham.

أنتج الفريق عددا من الأغاني الشهيرة مثل “Wake Me Up Before You Go-Go”، و”Careless Whisper”، و”Last Christmas”.

نتيجة بحث الصور عن ‪wham‬‏

ازدادت شهرة مايكل في عام 1987 بعد إصداره ألبومه المنفرد “Faith”، الذي فاز بجائزة جرامي لعام 1988. وأنتج عددا من الأغاني المنفردة، مثل “I want your Sex” و”Father Figure”، والتي رفضت بعض المحطات الإذاعية الأمريكية إذاعتها وقتها بسبب كلماتها المثيرة جنسيا.

وأطلق مايكل ألبومه الأخير “Patience” في 2004، وأصدر بعدها بعشر سنوات “Symphonica”.

أصبحت حياة مايكل أكثر هدوءًا بعد نجاته من حالة خطيرة من الالتهاب الرئوي. اضطر في عام 2011 إلى تأجيل العديد من الحفلات الغنائية بسبب مرضه. وقال الأطباء وقتها إنهم اضطروا إلى فتح “القصبة الهوائية”، وكان غائبًا عن الوعي معظم الفترة التي أمضاها في المستشفى.

هذه أشهر وأجمل الأغاني التي تركها جورج مايكل محفورة في ذاكرتنا:

Last Christmas (1984)

صدرت الأغنية عام 1984، كتبها جورج مايكل الذي رحل للمصادفة، في الكريسماس من هذا العام. بعد صدورها بـ32 عامًا. يقول مطلع الأغنية: “في عيد الميلاد الماضي، وهبتك قلبي.. لكنك أبعدته في اليوم التالي، لذا هذا العام، وحتى أحمي نفسي من البكاء، سأمنحه لشخص استثنائي”.

Wake Me Up Before You Go-Go ( 1984)

أصدر فريق “وام” الأغنية منفردة في عام 1984. كتبها جورج مايكل. استلهم مايكل فكرة الأغنية من ملحوظة كتبها شريكه، ريدجيلي، لوالديه وكتب فيها: “أيقظوني قبل ذهابكم”. كان الألبوم بداية لصورة أكثر نعومة وإشراقًا للفريق، الذي قضى العام السابق له بمزاج غلب عليه الجدية والكآبة، حيث تعرضت الأغاني لمواضيع عن البطالة والزواج المبكر ومعارك الإرادة بين الآباء والأطفال.

Carless Whisper (1984)

أول أغنية منفردة لمايكل صدرت عام 1984، رغم أنه كان لا يزال جزءًا من الثنائي Wham، في ذلك الوقت، صدرت الأغنية كجزء من ألبوم الفريق (Make it Big). حققت الأغنية نجاحًا تجاريًا كبيرًا، وحققت المركز الأول في نحو 25 بلدًا وباعت نحو ستة ملايين نسخة في جميع أنحاء العالم.

يقول مطلعها: “أشعر أنني لست واثقا، كلما أخذت بيديك إلى قاعة الرقص، وعند خفوت الموسيقى، يعيد إليّ، شيء ما في عينيك، أياما من الماضي”.

Faith (1987)

أول ألبوم منفرد بعد انفصاله عن فريق وام، صدر في 30 أكتوبر عام 1987، وفاز الألبوم الذي حمل نفس الاسم بعدد من الجوائز منها جائزة جرامي عام 1989. باع مايكل أكثر من 25 مليون نسخة عالميا من الألبوم.

يقول مطلعها: “أعتقد أن الأمر سيكون لطيفا، إذا تمكنت من لمس جسدك، وأعرف أنه لا يحظى الجميع، بجسد مثلك”.

 Jesus To A Child (1996)

واحدة من أشهر أغاني جورج مايكل، من ألبوم “Older”، الذي صدر عام 1996. الأغنية كانت إهداء حزينا إلى أنسيلمو فيليبا، حبيب مايكل الذي التقى به عندما كان في ريو دي جانيرو في البرازيل عام 1991. توفي فيليبا بعدها بعامين. لم يكن مايكل قادرًا على الكتابة في الثمانية عشر شهرًا التي تلت الحدث بسبب حزنه على صديقه، لكن بعدها كتب هذه الأغنية في أقل من ساعة. أثارت الأغنية، وطبيعة العلاقة، التلميحات المسيئة لمايكل في ذلك الوقت، بسبب أن مايكل لم يؤكد ميوله “المثلية الجنسية” حتى عام 1998.

يقول مطلعها: “هذا اللطف في عينيك، أعتقد أنك سمعتني أبكي، وابتسمت لي، مثلما يبتسم المسيح إلى طفل صغير”.

ويكمل: “تعلمت من كل هذا الألم، أنني لن أشعر بنفس ما شعرت به، تجاه أي شخص أو أي شيء مرة أخرى”.

مقالات ذات صلة

إغلاق