أخبارسياسة

قتيل وجرحى في إطلاق نار بهولندا والشرطة لا تستبعد “العمل الإرهابي”

المسلّح هرب

قُتل شخص واحد على الأقل وأصيب آخرون في حادث إطلاق نار “قد يكون إرهابيا” في حي سكني بمدينة أوتريخت وسط هولندا، صباح اليوم الإثنين.

وأوضحت الشرطة أن “دافعا إرهابيا” قد تكون وراء الحادث، بينما طوّقت السلطات محطة للترام بوسط المدينة، حيث وقع الحادث، وانتشرت خدمات الطوارئ في المكان.

وأفادت شرطة أوتريخت بأنه تم إرسال مروحيات إلى مكان الحادث، وناشدت المواطنين الابتعاد للسماح للمسعفين ورجال الإنقاذ بالقيام بعملهم، وطلبت الشرطة الهولندية من المدارس في أوتريخت إغلاق أبوابها.

وكتبت الشرطة عبر حسابها على “تويتر” تقول: “حادث إطلاق نار، هناك تقارير عن عدة جرحى”، مضيفة: “إنه حادث إطلاق نار داخل ترام.. لقد تم إرسال عدة مروحيات لتقديم المساعدة”.

وانتشر أفراد من الشرطة في مكان الواقعة، في محاولة لمطاردة المسلح الذي هرب، وفقا لما نقلته صحيفة “ميرور” البريطانية.

وعقب الحادث، قال رئيس الوزراء الهولندي مارك روته إن الحكومة تجري محادثات أزمة بعد هجوم إطلاق النار الذي لم يتضح بعد تفاصيله أو دوافع منفذه.

وذكرت صحيفة “ألخمين داخبلاد” المحلية أن الشرطة، بما في ذلك وحدة مكافحة الإرهاب، تم استدعاؤها إلى موقع إطلاق النار، في المدينة التي تعد رابع أكبر المدن الهولندية من حيث الكثافة السكانية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق