ثقافة و فن

فيديو| ويل سميث يكسر الخوف ويحتفل بعيد ميلاده الـ50 بـ”الهيلي بانجي”

قفز من طائرة مروحية إلى منطقة "جراند كانيون"

المصدر: itv

احتفل الممثل ومغني الراب والكوميدي الأمريكي، ويل سميث، بعيد ميلاده الـ50 أمس الثلاثاء، بطريقة خاصة جدا، حيث قفز من طائرة مروحية إلى منطقة “جراند كانيون”.

وكثيرا ما تحدث سميث عن تحدي نفسه للتغلب على الخوف، وقد وثّق سابقا تجاربه القفز بالمظلات من الطائرة، والقفز بالحبال من على جسر أو ما يسمى بـ”البانجي جامبينج”، والغطس تحت الماء في المحيط.

لذلك، بعد أن تم تحديه لتنفيذ “هيلي بانجي” وهي اختصار لـ”القفز من الطائرة بالحبال” من قِبل “نظرية نعم”، وهي مجموعة مقاطع فيديو عن التحديات والخروج من منطقة راحتك، وافق سميث على القيام بذلك على ثلاثة شروط.

أولًا أن عائده سيكون للأعمال الخيرية، ثانيًا القيام بالتحدي بعد أن الانتهاء من فيلمه الأخير حتى لا ينتهك العقد، ثالثًا، أن يكون تنفيذ التحدي  فوق منطقة “جراند كانيون”، وجراند كانيون أو الأخدود العظيم هو أخدود بالغ العمق و الاتساع، يقع في الجزء الشمالي الغربي من ولاية أريزونا الأمريكية، ويعبر عددا من ولايات أمريكا ويبلغ طوله 349 كيلومترا.

في عيد ميلاده الخمسين، بحضور شاهدته زوجته جادا بينكيت سميث، وأطفاله الثلاثة تري  وجادين وويلو، وأصدقاء بما فيهم ألفونسو ريبيرو الذي لعب دور كارلتون في مسلسل “Fresh Prince”،  قام سميث  بالقفز.

وقال سميث وهو يبدأ في النزول نحو منطقة الهبوط: “الأمر ينتقل من رعب محض، إلى سعادة مطلقة”، وعلق على منطقة الجراند كانيون قائلا: “هذا من أجمل الأشياء التي رأيتها، إنه رائع”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق