مجتمع

فيديو- قصة جمعية غيرت حياة نساء عزبة الزبالين بنور العلم

 

 تقرير/ رحمة ضياء

يستعرض هذا التقرير كيف تغيرت حياة فتيات ونساء عزبة الزبالين بمنشية ناصر بعد انضمامهم لجمعية حماية البيئة.

تستهدف الجمعية تمكين المرأة عبر تعليمها القراءة والكتابة إلى جانب حرفة يدوية لكسب الرزق، وتتولى تسويق المنتجات التي تصنعها النساء والفتيات.

وتقوم فكرة الجمعية على إعادة تدوير المخلفات وتحويلها إلى منتجات وهدايا كالسجاد والمفارش وكذلك الحقائب ولعب الأطفال وغيرها.

أسست الجمعية الدكتورة ليلى إسكندر وزيرة البيئة الأسبق بهدف تنمية فتيات وسيدات منطقة عزبة الزبالين المهمشات عبر الربط بين منهج محو الأمية وتعليم حرفة النول وتصنيع المشغولات اليدوية، ويستمر التعليم والتدريب لمدة 3 أشهر بعد تسليم الجمعية “نول” لكل سيدة لتعمل من منزلها وهناك سيدات يعملن من مقر الجمعية بمنطقة منشية ناصر حيث يتسلمن الخامات أسبوعيا ويسلمن المنتجات للجمعية لتسويقها في المعرض الخاص بها. ويضم قسم النسيج بالجمعية 120 منتجة و40 موظفة.

..

*أنتج هذا الفيديو كجزء من مشاريع تخرج مدرسة Everydayfotage لتعليم التصوير بالهاتف المحمول

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق