سياسةفيديو

فيديو .. في نيويورك “الزي الإسلامي شبهة”

فيديو: ضابط في نيويورك يتجاهل شابين بملابس عادية، ثم يفتشهما بعنف حين ارتديا “ملابس إسلامية”

أليكس ويلمان – ميرور

إعداد وترجمة – محمود مصطفى

تسبب  فيديو  يظهر ضابطا  من شرطة نيويورك يدفع رجلين مسلمين باتجاه الحائط فقط بسبب ما يرتديانه،  في إثارة الغضب على شبكة الإنترنت، نجم اليوتيوب آدم صالح نشر الفيديو على الإنترنت بعد أن زعم أنه عانى كثيراً من معاملته بشكل عنصري عند ارتدائه الزي الإسلامي التقليدي.

يدير آدم حساباً على يوتيوب باسم “TrueStoryASA” مع صديقه شيخ أكبر ينشر فيه الشابان فيديوهات مضحكة ومقالب.

في الفيديو الذي مدته ثلاثة دقائق والذي وصفه جماهير الثنائي على الإنترنت بأنه “مربك وقاسي”، يظهر الشابان مرتدين ثياباً غربية ويتناقشان بلهجة أمريكية. يقف ضابط شرطة بالقرب منهما ويظهر وهو يراقب الاثنين يحظيان بجدال يأخذ طابعاً بدنياً، وبالرغم من تهديد آدم لشيخ ودفعه له إلا أن الضابط لا يفعل شيئاً.

بعد 20 دقيقة، يمر الشابان، وقد غيرا ملابسهما إلى الزي الإسلامي التقليدي، من أمام الضابط مرة أخرى. يتظاهر آدم وشيخ مرة أخرى بأنهما يتجادلان لكن الضابط، الذي يبدو أنه لا يلاحظ أنهما نفس الرجلين، يتدخل على الفور ويطلب أن يعرف ماذا يحدث.

يسأل الضابط الرجلين عما يحدث وعندما يقولان له أن لا شيء يحث يسألهما بصرامة “في ماذا تتجادلون؟ لماذا ترتدون هذه الملابس؟”، يحاول آدم وشيخ أن يقولا للظابط أن لا شيء يحدث وأن يرحلا إلا أن الضابط يطلب منهما ألا يتحركا ثم يدفعهما إلى الحائط.

يفتش الضابط آدم ويسأله “ما هذا؟ هل هو مسدس؟ هل هي سكين؟”، كان ذلك هاتفاً محمولأً. يدفع شيخ إلى الحائط ويبدأ تفتيشه قبل أن يخلع آدم غطاء رأسه ويقول للضابط “أنا نفس الشخص الذي كنته، أتيت قبل 20 دقيقة وضربنا بعضنا البعض ولم تفعل شيئاً.”

على تويتر، هاجم المشاهدون على الفور سلوك الضابط والذي ادعى كثيرين أنه مألوف بشكل مثير للإحباط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق