إعلامثقافة و فنفيديومجتمع

فيديو: رسّام “الإساءة إلى الرسول” : لست نادما“

فيديو: الرسام الدنماركي الذي رسم لوحات “الإساءة إلى الرسول”: لست نادما

زحمة

يعيش رسام الكاريكاتير الدنماركي ،كورت فيسترجارد، في عزلة كبيرة عقب الضجة الكبيرة بعد رسوم الكاريكاتير”المسيئة للنبي محمد” عام 2006. وفي تقرير لقناة فرانس 24 استطاعت الوصول إليه وعمل تقرير حول طريقة حياته، وهل استمر على رأيه عقب محاولة مسلم من أصل صومالي قتله بسبب الرسم الذي اعتبره المسلمون حول العالم مسيئاً. يقول كورت إنه لا يلوم نفسه في شئ لأن ذلك يعد احتقاراً لمهنته.

وأضاف ”كنت مازلت غاضباً فكنت أعمل رساماً طبقاً للتقاليد الدنماركية.. وعملي هو انتقاد من هم في السلطة.“

في حين قال المتحدث باسم المجتمع الإسلامي بالدنمارك ،عمران شاه، فقال ”إن الربط بين القنابل والمسلمين… يمثل طريقة غير حضارية للحوار.“

وبنفس العزلة أو السرية يعيش أيضاً ناشر المجلة،فليمن جروز، التي قامت بنشر الرسوم عام 2006. وقال إن حياته ستكتمل بنفس الطريقة تحت الحماية المشددة بكوبنهاجن. وأضاف ”الخطر الأساسي على حرية التعبير ليس الإسلاميين ولكن من ثقافتنا نفسها فلم يعد الكثيرون يؤمنون بقيمة حرية التعبير بحجة حماية السلم الأهلي.“

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق