ثقافة و فن

فيديو| رامي مالك من مسرح الأوسكار: أنا ابن مهاجرين مصريين.. ونحتاج إلى قصص مثل هذه

"لم أكُن أتصوّر أن يُصبح هذا ممكنًا.. لكن أظنّ أنّ الأمر نجح"

انتزع رامي مالك، الأمريكي من أصل مصري، جائزة الأوسكار كأفضل ممثل عن دور فريدي ميركوري في فيلم “الملحمة البوهيمية” Bohemian Rhapsody عن فرقة “كوين” البريطانية، والذي كان ميركوري قائدها.

وقال مالك على منصة الأوسكار فور إعلان اسمه: “أمي موجودة في مكان ما في القاعة، أنا أحبك وأشكر عائلتي”.

وفي كلمته التي ألقاها في أثناء تسلمه الجائزة، قال: “لم أكن الخيار الأوضح لهذا الدور، لم أكن لأتصور أن يصبح هذا ممكنا، لكن أظن أن الأمر نجح”.

وبصوت غلب عليه التأثر، وجه رامي تحية إلى والديه اللذين هاجرا من مصر إلى الولايات المتحدة قبل ولادته، وتابع: “والدي ليس هنا ليراني لكنني متأكد أنه يراني من السماء في هذه اللحظة”.

وأضاف رامي: “أحاول أن أتصور لو قيل للطفل رامي إنه سيحقق هذا الأمر، أظن أن دماغ الصبي صاحب الشعر الكثيف كان لينفجر، فهو كان يصعب عليه تحديد هويته ويحاول أن يعرف من هو فعلاً، وأنا أفكر الآن بكل شخص يواجه مشاكل مع هويته”.

وتابع: “انظروا لقد أنجزنا فيلما عن رجل مثلي الجنس ومهاجر عاش حياته من دون أي زيف أو خوف”.

وأضاف وسط تصفيق الحضور: “نحتاج إلى قصص كهذه، أنا ابن مهاجرين من مصر، فأنا من الجيل الأول الذي عاش في أمريكا”.

“يتم الآن كتابة قصتي، ولا يمكنني أن أكون أكثر امتنانًا لكل واحد منكم ولكل من يؤمن بي في هذه اللحظة. إنه شيء سأثمنه لبقية حياتي”، قال مالك ذلك ضمن كلمته التي ألقاها على منصة الأوسكار.

وأخيرا توجه مالك بالشكر للفرقة التي يحكي عنها الفيلم: “شكراً “كوين” للسماح لي بأن أكون الجزء الأصغر من إرثك، أنا مدين لك للأبد”.

وتفوّق رامي على كريستيان بيل عن فيلم “Vice” الذي كان كبير منافسيه، وعن برادلي كوبر عن فيلم “A star is born” وويلم دافو “At Eternity’s Gate” وفيجو مورتنسن “Green Book”.

وينحدر مالك المولود في لوس أنجلوس من أصول مصرية، وقام بدور ميركوري المولود لأبوين من الهند هاجرا مع أسرتهما إلى بريطانيا عندما كان في أواخر العقد الثاني من عمره.

مالك، 37 عاما، كان متوقعا له الفوز بالأوسكار خلال الأسابيع القليلة الماضية، خاصة بعد فوزه بجائزة جولدن جلوب (الكرة الذهبية) وبجائزة رابطة ممثلي السينما البريطانية.

وانطلق حفل توزيع جوائز الأوسكار في نسختها الـ91، بتقديم فرقة موسيقى الروك الأسطورية “كوين” أداء مبهرا من أغنيتهم الكلاسيكية الناجحة We Are The Champions، وردد فنانون مثل جنيفر لوبيز وبرادلي كوبر أغنية الروك مع الفرقة.

وفي تكريم ملائم لعضو الفرقة الراحل فريدي ميركوري، ظهرت صورة قائد الفرقة اللامع على الشاشة الكبيرة في الخلفية عند نهاية الأغنية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق