سياسة

فيديو- رئيس الوزراء يلعب مباراة “تنس طاولة” مع أطفال في الشرقية

مدبولي: آخر مرة لعبت فيها كان من 20 سنة

زحمة

أدى مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، مباراة تنس طاولة “بنج بونج” مع أحد الأطفال في استاد الزقازيق؛ متذكرًا هوايته للعب تنس الطاولة في ختام جولته التفقدية بمحافظة الشرقية، وقال مدبولي للاعبة: “واحدة واحدة عليّ أنا بقالي ٢٠ سنة مالعبتش بنج”.

تفقد مدبولي، ووزراء التضامن الاجتماعي، والتموين، والتنمية المحلية، والزراعة، والصحة، والتعليم، ومحافظ الشرقية، مدرسة المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا بالشرقية، والتي بدأت العمل واستقبال الطلاب يوم السبت 8 سبتمبر 2018، بتكلفة إجمالية 57 مليون جنيه، وجار استكمال تجهيزات المعامل والبنية التكنولوجية بها، ويجري العمل على قدم وساق لإنهاء التجهيزات الفندقية حتى تعمل المدرسة بكامل طاقتها.

 

واستمع رئيس الوزراء إلى شرح حول المدرسة، والتي تضم 129 طالبا وطالبة بالصف الأول الثانوي، موزعين على 6 فصول دراسية، ويهدف إنشاء المدرسة إلى رعاية المتفوقين في العلوم، والرياضيات، والهندسة، والتكنولوجيا، والاهتمام بقدراتهم، وتطبيق مناهج وطرق تدريس جديدة، تعتمد على المشروعات الاستقصائية والمدخل التكاملي في التدريس، وتحقيق التكامل بين منهج العلوم والرياضيات والهندسة والتكنولوجيا بما يكشف عن مدى الارتباط بين هذه المجالات لإعداد طالب لديه القدرة على التصميم والإبداع والتفكير النقدي، وإكساب الطلاب مهارات التعلم التعاوني مما يكسبهم مهارات التفكير والتواصل والتعاون والابتكار، بالإضافة إلى إعداد قاعدة علمية متميزة، ومؤهلة للتعليم الجامعي والبحث العلمي.

وفي أثناء خروجه من المدرسة توجهت سيدة مسنّة لرئيس الوزراء، وطلبت مساعدة حفيدتها التي تعالج في مستشفى الجامعة، من مرض في العظام، وعلى الفور كلف رئيس الوزراء رئيس الجامعة بإتمام اللازم فورا، وكلف أيضا أحد مسؤولي مجلس الوزراء بمتابعة حالة الطفلة، وتقديم تقرير وافٍ بشأنها.

وعلى الفور أجرى رئيس الجامعة اتصالاته بمسؤولي المستشفى، وتم التجهيز لدخول الطفلة “ر ع” العمليات اليوم.

خلال زيارته محافظة الشرقية اليوم، تفقد مدبولي دار التربية للبنين “مؤسسة أطفال بلا مأوى”، وبرفقته عدد من الوزراء والمحافظ.

وقالت وزيرة التضامن: “تضم الدار فريق عمل تم تدريبه فنيا لجذب الأطفال وبناء جسور الثقة معهم للانتقال بهم إلى مرحلة التأهيل والدمج، وذلك من إجمالي عدد ١٧ وحدة متنقلة على مستوى المحافظات العشر المستهدفة بالبرنامج، بالتعاون مع الجمعيات الأهلية الخبيرة في مجال حماية الأطفال بلا مأوى”.

وأوضحت أنه تم تطوير مؤسسة دار التربية في محافظة الشرقية التي تصل مساحتها إلى نحو ٦٠٠٠ متر مربع وكانت طاقتها الاستيعابية ١٠٠ طفل تم رفعها إلى ٢٠٠ طفل بعد التطوير بتكلفة نحو 17 مليون جنيه شاملة البنية التحتية والتجهيزات، واستغرقت مدة التطوير نحو ٢٢ شهرا تم فيها استحداث مبنيين أحدهما للإقامة والأنشطة، والآخر عبارة عن مركز تدريب كهرباء به ورش الكهرباء والتحكم والإلكترونيات، وقامت الشركة المصرية للاتصالات بتجهيز هذه الورش بتكلفة قدرها نحو ٥ ملايين جنيه، لعدد ٥ ورش بخمس مؤسسات مختلفة، تم فيها تدريب ١٩ طفلا على أعمال الكهرباء والتحكم اللاسلكي والإلكترونيات، ويقوم على التدريب ٣ مدربين متخصصين في هذه التخصصات، كما تم استحداث ٣ عنابر للإقامة بسعة ١٠٠ طفل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق