سياسةفيديو

فيديو.. السيسي في احتفال “القناة الجديدة”: جنب كل إنجاز في محاولات تشكيك

فيديو.. السيسي في احتفال “القناة الجديدة”: جنب كل إنجاز في محاولات تشكيك

زحمة – أصوات مصرية

بدأ الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم زيارة إلى محافظة الإسماعيلية للمشاركة في الاحتفال بذكرى افتتاح قناة السويس الجديدة، وتفقد أعمال إنشاء أنفاق قناة السويس، وقال إن المشروع الذي يتم تنفيذه حاليا هو خطوة من خطوات بناء الدولة. كما قدم التعازي في رحيل العالم المصري أحمد زويل وقال إن مصر فقدت قيمة كبيرة برحيل العالم الجليل.

وأضاف السيسي معلقا على كلمة الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، بأن القناة حققت زيادة بنسبة 4% في إيراداتها بالدولار، وقال “بعض الناس تصورت ان نتيجة انخفاض التجارة العالمية وركود الاقتصاد العالمي هيكون ليه تأثير سلبي على دخل قناة السويس، لكن بمنتهى الشفافية رئيس الهيئة بيقول إن حجم الدولار المتحصل عليه من رسوم السفن حصل فيه نمو.”

 وكان مميش قد أكد الزيادة وصلت إلى نسبة 4% في إيراداتها بالدولار خلال الفترة من أول يناير الماضي وحتى أغسطس الجاري، لتسجل نحو 3.2 مليار دولار.

وتابع السيسي موجها حديثه للمصريين “خلوا بالكم كل انجاز بيتحط جنب منه محاولة للتشكيك في نجاح الانجاز عشان ميبقاش في أمل ويبقى في احباط دايما.”

وأضاف أن الهدف من التشكيك في كل انجاز هو محاولات لهدم إرادة الشعب المصري وأن ” البلد تبني مستقبل لشعبها ودائماً في تقدم للأمام ولا أحد يستطيع احباط إرادة المصريين.”

وأضاف السيسي، أثناء تفقده مصنع إنتاج الحلقات الخرسانية بمشروع الأنفاق ضمن احتفالات الذكرى الأولى لافتتاح قناة السويس بالإسماعيلية، أن “البلاد لا تبنى بالكلام ولكن تبنى بالعرق والجهد والصرف والتضحية”.

وتابع “نقوم بإنشاء أربعة أنفاق أسفل قناة السويس في وقت واحد”.

وقال، موجها حديثه لعدد من الشباب داخل مصنع إنتاج الحلقات الخرسانية، “المشروعات فرصة لأولادنا، لازم تبقوا عارفين بلدكم بتتعمل فيها إيه ومحدش يضحك عليكم”.

وأضاف أن “ما يتم في مشروع أنفاق قناة السويس خطوة من خطوات بناء الدولة”.

وافتتح السيسي في السادس من أغسطس الماضي في احتفال رسمي حضره رؤساء ومبعوثون من عدة دول قناة السويس الجديدة، وهي تفريعة موازية للقناة الرئيسية يهدف إنشاؤها إلى تقليص الفترة الزمنية لعبور السفن.

وبلغت التكلفة الأساسية لتعميق مجرى قناة السويس وحفر تفريعة جديدة لها نحو 4 مليارات دولار (31.3 مليار جنيه)، وفقا لبيانات الحكومة.

مقالات ذات صلة

إغلاق