أخبار

فوز حزب الشعب الهندي في أكبر انتخابات ديمقراطية في العالم

يتصدر القوميون الهندوس نتائج الاقتراع في 283 مقعدا

وكالات

أعلن حزب بهاراتيا جاناتا الهندوسي القومي بزعامة ناريندرا مودي فوزه في الانتخابات التشريعية في الهند.

كانت أعلنت مفوضية الانتخابات أنّ حزب الشعب الهندي (بهاراتيا جاناتا)، الذي يقوده رئيس الوزراء ناريندرا مودي، تقدم بفارق كبير على خصومه في التوجهات الأولية لفرز الأصوات بعد الانتخابات التشريعية.

وبعد ساعتين من بدء عملية الفرز، يتصدر القوميون الهندوس نتائج الاقتراع في 283 مقعدا من أصل 542 في البرلمان، وفق الموقع الإلكتروني للمفوضية.

وإذا تأكد هذا التوجه، فسيتخطى الحزب الغالبية المطلقة المحددة بـ272 مقعدا.

وسيشغل مودي (68 عاما) الذي حقق فوزا كبيرا في انتخابات 2014، منصب رئيس الحكومة لولاية ثانية على رأس الدولة التي يبلغ عدد سكانها 1,3 مليارات نسمة.

وحوّل الرجل الذي يتمتع بحضور قوي ونجح في إثارة حماس الحشود، الاقتراع إلى شبه استفتاء على أدائه، في مواجهة أحزاب قوية في مناطقها ومصممة على إسقاطه، وكذلك حزب المؤتمر الذي يقوده راهول غاندي وريث عائلة نهرو غاندي السياسية.

كان 67% من 900 مليون ناخب صوتوا في الاقتراع على سبع مراحل بين أبريل الماضي ومايو الجاري، في أكبر انتخابات ديمقراطية تنظّم في التاريخ.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق