منوعات

فريق أنجيلا ميركل يفسّر سبب نوبات الرعشة التي تنتابها

 

المصدر: express

تحدث فريق أنجيلا ميركل أخيرا عن سبب الرعشة المفاجئة التي تنتاب المستشارة الألمانية بين الحين والآخر في الأماكن والمحافل العامة والتي أثارت مؤخرا قلقًا واسعًا على صحتها.

وشوهدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل البالغة 64  عامًا تهتز مرة أخرى في حفل أقيم في برلين يوم الخميس.

وعقدت المستشارة الألمانية ذراعيها وهي تحاول منع الهزات. وفي الأسبوع السابق اهتز جسمها بالكامل بشكل غير مريح أثناء وقوفها تحت أشعة الشمس إلى جانب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لمشاهدة عرض عسكري في العاصمة الألمانية.

وعن اهتزاز جسدها يوم الخميس قال فريق المستشارة ميركل إن سبب ذلك هو خوفها من تكرار حدوث الرعشات مرة أخرى. إنها عملية نفسية.

ووفقا لصحيفة شتوتجارتر تسايتونج الألمانية قال متحدث من فريق أنجيلا ميركل: “لا يوجد شيء يدعو للقلق. ذكرى الحادث الأسبوع الماضي أدت إلى ما حدث اليوم. إنها عملية نفسية”

وقالت ميركل بعد تعرضها للارتعاش أول مرة:  إنها أصبحت على ما يرام بعدما  شربت ثلاثة أكواب من الماء على الأقل، وهو ما كانت تحتاجه على ما يبدو، مؤكدة أنها بصحة جيدة.  وأضافت القائدة الألمانية: “أنا مقتنعة، تمامًا، أن هذه الهزات ستزول”  ، لكنها تهربت من سؤال حول ما إذا كانت قد استشارت الطبيب.

ورافق ذلك تقارير ادعت أن ميركل تعاني مشكلة جفاف.

بينما زعمت صحيفة التابلويد الألمانية بيلد أمس أن جهاز مخابرات غربي بارز يعتقد أن السيدة ميركل تعاني من “مشكلة عصبية”.

ومباشرة بعد مجموعة العشرين، تنطلق السيدة ميركل من أوساكا باليابان وتعود إلى أوروبا، قبل التوجه إلى قمة الاتحاد الأوروبي في بروكسل.

يذكر أن المستشارة الألمانية الآن في فترة ولايتها الرابعة بعد توليها دورها في عام 2005.

وفي العام الماضي ، استقالت من زعامة حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي (CDU) بسبب نتائج الانتخابات المخيبة للآمال.

وستترك أنجيلا ميريكل منصب المستشارة عندما تنتهي ولايتها الحالية في عام 2021.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق