سياسة

فرنسا: مهاجم الشانزليزيه “كريم شرفي”.. العالم في 60 ثانية

أهم خمسة أخبار في العالم اليوم 22 إبريل 2017

نبدأ جولتنا العالمية اليوم من فرنسا، حيث أعلن المدعي العام الفرنسي أن المسلح الذي قتل شرطيا في جادة الشانزليزيه يسمى كريم شرفي أدين أربع مرات من قبل. وأضاف فرانسوا مولان، أن المسلح استخدم بندقية هجومية من طراز كلاشينكوف وأطلق رصاصتين على الشرطي في الرأس فأرداه قتيلا. وقال متحدث باسم وزير الداخلية إن المسلح القتيل كان في التاسعة والثلاثين من عمره، وعاش في ضواحي باريس. وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية الهجوم وأعلن أن منفذه “أبو يوسف البلجيكي”. وفي سياق متصل شددت السلطات الفرنسية من الإجراءات الأمنية حول مكاتب التصويت خلال الانتخابات الرئاسية التي تبدأ دورتها الأولى غدًا.

صورة تداولتها مواقع فرنسية لكريم شرفي. تويتر. بي بي سي

 

وفي ألمانيا، نشرت السلطات آلافا من أفراد الشرطة في مدينة كولونيا بعدما احتشد آلاف من المحتجين من أنصار اليسار للتظاهر ضد مؤتمر يعقده حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني. ويحاول آلاف من رجال الشرطة منع المحتجين من الوصول إلى مدخل الفندق الذي يعقد فيه مؤتمر حزب “البديل من أجل ألمانيا” قبل الانتخابات العامة المقررة في أواخر السنة الجارية.

ينتشر أربعة آلاف شرطي في المدينية، حيث تتوقع خمس مظاهرات حاشدة ضد حزب

من جانب آخر، تستمر الاحتجاجات تضامنا مع 1500 معتقل يخوضون إضرابا عن الطعام في السجون الإسرائيلية منذ ستة أيام، وسط مخاوف من “انفجار الأوضاع”. وقال مسؤول رفيع في الاستخبارات الفلسطينية لوكالة فرانس برس “تقديراتنا تفيد بأن الأمور قد تخرج عن السيطرة، خصوصا في حال استمرار الإضراب وبدء نقل المضربين إلى المستشفيات”. مضيفًا أن “الفلسطينيين يعلنون عن تضامنهم بشكل مسيرات أو من خلال مواجهات مع قوات الاحتلال، غير أن الأمور لن تبقى على حالها إذا استمر الإضراب”.

وفي أفغانستان، قال مسؤولون إن ما يصل إلى 140 جنديا أفغانيا قتلوا في هجوم شنه يوم الجمعة مقاتلون من حركة طالبان يتنكرون في زي عسكري ويحتمل أن يكون أكبر هجوم على قاعدة للجيش الأفغاني من حيث حجم الخسائر البشرية. وقال مسؤولون آخرون إن عدد القتلى ربما يكون أكبر.

قوات أفغانية

وفي الرياضة، قال فريق أستانة المنافس في سباقات الدراجات يوم السبت إن الإيطالي المخضرم ميشيل سكاربوني قتل في حادث سير بعد أن صدمته شاحنة صغيرة خلال تدريب له قرب منزله في بلدة فيلوترانو الإيطالية. وأنهى سكاربوني (37 عاما)، الذي سبق له الفوز بسباق إيطاليا، سباقا يوم الجمعة وغادر منزله في ساعة مبكرة من صباح السبت لأداء بعض التدريبات حيث وقع الحادث عند تقاطع للطرق.

Photo

مقالات ذات صلة

إغلاق