منوعات

غيّر عاداتك.. 10 أنماط للحياة الصحية لم تعُد مفيدة

تجنّب تناول الطعام إن لم تكن جائعًا

المصدر: Bright Side

ترجمة: ماري مراد

بعض أساسيات الحياة الصحية علقت في ذاكرتنا لدرجة أنها أصبحت حقائق مقبولة. حينما يظهر لك ميزان الحمام رقمًا أعلى من الذي اعتدته، تدور جميع هذه الحقائق في ذهنك، اعتقادًا منك بأنها يمكن أن ترجعك إلى مظهرك المثالي: الركض في الصباح، تناول الوجبات في نفس التوقيت يوميا، وتجنّب الحلويات، وشرب الكثير من المياه، لكن هل هذه القواعد ناجحة حقا؟

موقع “Bright Side” جمع 10 قواعد لنمط الحياة الصحي كان يجب تغييرها منذ زمن طويل:

النوم 8 ساعات

أثبت بحث أجرته الأكاديمية الأمريكية لطب النوم أن الإنسان يحتاج إلى 7 ساعات من النوم ليعمل جسمه بشكل كفء، وليشعر بالنشاط خلال اليوم، فجسدك يحتاج هذه المدة لاستعادة قوته والتعافي خلال الليل.

تناول وجبة إفطار كبيرة

ثراء وكمية وجبة الإفطار دائمًا ما تعتمد على الاحتياجات الفردية لجسم الشخص. فالطعام يكون مفيدًا حينما تريد بالفعل تناوله. لهذا، إذ لم تستطع تناول الطعام صباحًا لا تُعذّب نفسك، يمكنك فقط شرب كوب من الماء.

الركض صباحًا

الركض مفيد في الصباح والمساء على حد سواء، لذا إن لم يكن لديك الوقت أو الرغبة للركض مبكرًا في الصباح، فلا تفعل، إضافة إلى هذا، عليك أن تدع جسمك يستيقظ على نحو ملائم قبل الركض صباحًا. من الأفضل أن تتناول الفطور وتنتظر لمدة 40 دقيقة على الأقل قبل القيام بأي تمارين بدنية. خلافًا لذلك، يمكن أن تكون عرضة لفقدان الوعي أو الصداع أو عدم انتظام ضربات القلب.

تجنب الحلوى

تناول الحلوى مفيد لجسم الإنسان لأنها تحتوي على الجلوكوز، العنصر الرئيسي لأداء الدماغ السليم. لهذا، لا يجب عليك تجنب الحلويات تمامًا، لكن يمكنك تقليل كمية السكر التي تتناولها؛ على سبيل المثال تناول الزبادي الطبيعي، واشرب المشروبات الساخنة دون سكر، والفواكه المجففة بدلًا من المحلاة.

التدريب حتى الإنهاك

إن لم يتألم جسمك في صباح اليوم التالي، فهذا لا يعني أنك لم تمارس التمارين الرياضية بشكل جيد. في الواقع، يحدث ألم العضلات بعد ممارسة التمارين الرياضية عندما يكون الضغط على جسمك كبيرًا جدًا. يمكن أن يكون وجع العضلات أيضًا علامة على إصابة نسيج عضلي. وفي هذه الحالة، من الأفضل إيقاف جلسات التدريب حتى الشفاء الكامل.

تجنب شرب المياه خلال الوجبات

المياه عنصر ضروري ليعمل الجهاز الهضمي بشكل ملائم. إن لم يحصل جسمك على السوائل الكافية، تأخذها معدتك من لُعابك. لهذا، فشرب المياه ضروري ومهم لجسمك، وسيسهل على معدتك هضم وامتصاص الطعام.

تناول الوجبات في توقيت ثابت

لا ينبغي عليك تناول الطعام إن لم تكن جائعًا. فالقاعدة الرئيسية هي أن تأكل فقط حينما تشعر بالجوع. جسمك سيشير لك حينما يأتي وقت تناول الطعام. وبالنسبة إلى عدد الوجبات فمن الأفضل تقسيم كمية الطعام اليومية إلى 5 أو 6 وجبات منفصلة.

غسل الأسنان بعد كل وجبة

نأكل الكثير من الأطعمة الحامضة خلال اليوم: الشاي بالليمون، والمخللات. يمكن لبقايا الأطعمة الحمضية أن تلحق الضرر بمينا الأسنان. وتفريش أسنانك مباشرة بعد تناول الطعام يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الضرر. إلى جانب ذلك، يمكن أن يؤدي التنظيف المتكرر بالفرشاة إلى ألم ونزيف اللثة. فما الحل؟ لا تتبع كل قاعدة جديدة تسمعها، كل ما عليك تنظيف أسنانك بالفرشاة مرتين في الصباح والمساء كما كنت تفعل في السابق.

رفض المخبوزات

الخبز يحتوي على الكثير من الألياف الغذائية الضرورية التي تخرج الكوليسترول وحامض الصفراء من جسمك. الخبز يسهم أيضا في العمل السليم للجهاز الهضمي. بالطبع، هذا لا يعني تناول كميات كبيرة من الخبز. 200 غرام في اليوم سيكون كافيا.

شرب لترين من مياه يوميًا

كمية المياه التي تشربها خلال اليوم يجب أن تكون متوافقة مع وزنك (30مل/ كجم). ويجب أن تنتبه أيضًا إلى العناصر التالية: حالة الطقس والرطوبة وفقدان المياه خلال التدريبات الرياضية. ولتحافظ على توازن المياه في جسمك عليك أيضًا بشرب الشاي والقهوة والعصير والسوائل الأخرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق