مجتمع

عيد الميلاد الأخير في الحكم.. عهد هايسي في اليابان يقترب من نهايته بدون حرب

إمبراطور اليابان يحتفل بعيد ميلاده الأخير في الحكم

 Euro News

أبدى أكثر من 82 ألفًا من الشعب احترامهم للإمبراطور الياباني أكيهيتو، اليوم الأحد، وقت احتفاله بعيد ميلاده الأخير في قصر أمبريال في طوكيو فبل أن يتنحى العام القادم.

والجدير بالذكر أن عيد ميلاد الإمبراطور، يتسم بعطلة وطنية، مع احتفالات القصر الذي يفتح أبوابه للعامة في هذا اليوم.

فقد احتفل عشرات الآلاف بالإمبراطور، الذي بقى في حكمه “ثلاثة عقود”  في فترة تُعرف باسم “هايسي” والتي تعني تحقيق السلام باللغة اليابانية، تلك الفترة التي ستنتهي في 30 أبريل ويتولى بعده ابنه الأكبر ، ولي العهد ناروهيتو  في 30 أبريل القادم.

عانى أكيهيتو من جراحة قي القلب، وكان يمر بفترة علاج من سرطان البروستاتا، كما أمضى فترة طويلة من حكمه في التصدي لمخالفات الحرب العالمة الثانية الذي كان يحارب فيها باسم والده.

وقال في مؤتمر صحفي في اليابان: “عهد هايسي يقترب من نهايته في اليابان بدون حرب” مُشيرًا بقوله “من المهم ألا ننسى أن هناك عددًا لا يُحصى من الأرواح قد ضاعت في الحرب العالمية الثانية، وعلينا أن ننقل هذا التاريخ بدقة إلى أولئك الذين وُلدوا بعد الحرب”.

والجدير بالذكر أن أكيهيتو أول أمبراطور، تولى الحكم بموجب دستور اليابان، كرمز لا يتمتع بأي قوة سياسية، على عكس والده الذي كان يُقدس باعتباره آلهًا حتى نهاية الحرب.

وكأكبر ولي عهد، حاول أكيهيتو أن يقرب توجهات القصر من الشعب، شاكرًا كل من حوله بما فيهم زوجته، ميتشيكو، لفهم وجهات نظره ودعم عمله، موضحًا “أنوي أن أقوم بواجباتي حتى يوم تنازلي عن السلطة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق