سياسة

عفواً لايوجد تصريح: منع عرض للأزياء الوطنية في إيران

ألغت وزراة الثقافة والإرشاد الإسلامي عرض أزياء لأعلام الدول بحجة عدم حصول الوكالة المنظمة له على التصاريح اللازمة.

صورة من عرض أعلام المنتخبات المشاركة في كأس العالم

عن ـ وكالة الأنباء الفرنسية:

ترجمة: منة حسام الدين

أفادت تقارير لوسائل الإعلام بأنه تم إلغاء عرضاً للأزياء كان من المقرر أن تشارك فيه العارضات بارتداء نماذج مختلفة من الأعلام الوطنية للدول.

ذلك العرض الممنوع حتى “إشعار آخر” كان ستتم اقامته في دار الأزياء “The House of Fashion” التي استضافت في أواخر يوينو الماضي، عرضاً لأعلام المنتخبات المشاركة في بطولة كأس العالم، وشاركت فيه العارضات بارتداء تلك الأعلام أمام حضور مختلط من الرجال والنساء.

من جانبه، يبرر حميد قبادي، المسؤول في وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي قرار منع اقامة ذلك العرض، بـ”عدم حصول الوكالة المنظمة له على التصريح اللازم “، كما قال لصحيفة “شارغ”  إن تلك الوكالة لا يمكن أن تستمر في أنشطتها حتى إشعار آخر.

تصاميم الأعلام التي كان سيتم عرضها في ذلك العرض من تصميم وكالة “فيوليه” التي تصف نفسها بأنها “أول وكالة إيرانية لتشعيل عارضات الأزياء ” وهي التي تم حظرها أيضاً وفقاً للتقارير الصحفية.

حضور مختلط في عرض أعلام منتخبات كأس العالم

من الانتقادات إلى تم توجيهها إلى منظمي ذلك العرض، انتقادات متعلقة بتصاميم الأعلام بالاعتراض على وجود لفظ الله على أحد الأعلام، وأخرى خاصة برفض وجود رجال بين الحضور.

وقال جواد شيرازي، رئيس ” The House of Fashion “:” لم نستخدم لفظ الله عند تصميمنا للعلم، بل استخدمنا فقط ألوان العلم”، مشيراً إلى ان تصميمات الأعلام التي كانت في العرض كانت مخصصة للارتداء في الملاعب.

وعلى النقيض، إيران كانت حظرت حضور النساء العاشقات للرياضة المباريات في الملاعب، بدافع ظاهري وهو حمايتهن ضد ما تسميه السلطات الأجواء “المبتذلة” التي يتسبب فيها الذكور الذيين يمثلون النسبة الأكبر من متابعي المباريات في الملاعب.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق