مجتمع

عرسال تستغيث.. عاصفة ثلجية تضرب أكبر مخيم للاجئين السوريين في لبنان

عاصفة “نورما” تضطر الصليب الأحمر لإجلاء اللاجئين السوريين من عرسال

وكالات

أجلى الصليب الأحمر اللبناني أكثر من 500 شخص من أكبر مخيمات اللاجئين السوريين في بلدة السماقية الحدودية على الضفة اللبنانية لنهر الكبير بسبب العاصفة “نورما” التي هبت على المنطقة.

وتولت سيارات الصليب الأحمر نقل القسم الأكبر منهم، إلى عدد من المخيمات البعيدة عن مخاطر السيول، في حين جرى نقل 150 شخصا إلى مدرسة حكر الضاهري الرسمية، التي أمر المحافظ بفتحها لاستقبالهم لحين انتهاء العاصفة وإيجاد البديل الملائم.

جاء ذلك في وقت أعلن فيه اتحاد الجمعيات الإغاثية اللبنانية وفاة طفلة سورية جراء الصقيع والثلوج في بلدة عرسال شمال شرق لبنان ليرتفع عدد ضحايا العاصفة الثلجية التي يمر بها لبنان إلى 10 بينهم سبعة أطفال.

وأفاد الاتحاد في بيان بأن الطفلة السورية التي توفيت اسمها فاطمة الزين، ووصلت إلى المستشفى وهي في حالة تجمّد ولم تفلح محاولات الأطباء لإنعاشها، مشيرا إلى أن منطقة عرسال هي أكثر المناطق اللبنانية تضررا من العاصفة حيث انعزلت المنطقة التي تضم نحو 40 ألف مواطن لبناني و80 ألف لاجئ سوري عن العالم نتيجة تراكم الثلوج مع وجود مستشفى واحد يخدمهم إلى جانب المستشفى الميداني.

عاصفة نورما بلغت ذروتها الثلاثاء في لبنان، ومعاناة اللاجئين السوريين اشتدت وسط نداءات استغاثة تطالب بحماية المقيمين في تلك المخيمات.

وهرب أكثر من مليون سوري إلى لبنان منذ اندلاع الحرب في بلادهم عام 2011، ومعظمهم يعيشون في فقر مدقع حسب الأمم المتحدة.

ولا تزال المخيمات للاجئين السوريين في عرسال تعاني ظروفا قاسية جدا جراء الثلوج الكثيفة التي غطّت خيامهم والبرد القارس، وهو ما حمل نشطاء عبر مواقع التواصل وقاطني المخيمات على تعميم نداءات الاستغاثة.

وقال مكتب مفوضية اللاجئين في عكار الثلاثاء، إن العاصفة الثلجية دمّرت 15 خيمة في المخيم من بين 66 تضرّرت بشكل كبير.

من جهته ناشد وزير الدولة اللبناني لشؤون النازحين معين المرعبي، مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ووزارة الشؤون الاجتماعية لإنقاذ العائلات التي طافت خيامها في مخيم رقم 040 ومخيم 034 في منطقة حوش الحريمي في البقاع الغربي.

#عرسال_تستغيث، نداء استغاثة أطلقه ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهاشتاج #نحن مع سكان المخيمات و#كلنا مسؤولون، لمساعدة اللاجئين السوريين في لبنان على مواجهة العاصفة نورما.

وقدّر خبراء سُمك الثلوج المتساقطة في بعض المناطق بنحو نصف متر (60 سم)، بينما بلغت درجات الحرارة دون الصفر.

ومن المتوقع أن تستمر العاصفة الثلجية اليوم الأربعاء على أن تخفّ حدتها بحلول الخميس وفقا للأرصاد الجوية اللبنانية.

وقال رئيس بلدية عرسال باسل الحجيري إنهم يعملون مع فرق إغاثة نرويجية لفتح الطرقات، وتأمين خيم بديلة لعشرات الخيم التي تضررت جرّاء التساقط الكثيف للثلوج في المخيم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق