أخبار

طعام مسمم أم انبعاثات غاز.. تفاصيل جديدة في وفاة السائحين البريطانيين بالغردقة

جون مات في غرفته بالفندق.. وزوجته ماتت في المستشفى

المصدر: Telegraph

رفض النائب العام المصري المخاوف المتعلقة بأن انبعاثات الغاز السامة في غرفة الفندق تسببت في مقتل سائحين بريطانيين بمنتجع على البحر الأحمر.

وفي بيان نُشر أمس، أعلن نبيل صادق، النائب العام، أن فحص الغرفة التي كان يقيم فيها جون وسوزان كوبر في الغردقة قاد “فريقه الفني” إلى استبعاد أي اقتراح لتسرب الغازات السامة أو الضارة.

وفي وقت سابق، رفضت كيلي أورميرود، ابنة الثنائي بيرنلي، ادعاءات فندق “The Steigenberger Aqua Magic” بأن السائحين توفيا لأسباب طبيعية. وأصرت على وجود “شيء مريب” في ما يتعلق بوفاتهما، الثلاثاء الماضي، مضيفة: “شيئا ما حدث في هذه الغرفة وتسبب في سلبهما منا”.

وتوفي جون، 69 عامًا، وسوزان، 63 عامًا، في غضون ساعات من بعضهما البعض خلال عطلة مع شركة “توماس كوك”. وقالت أورميرود، التي كانت في عطلة مع والديها، إن الزوجين “كانا في صحة ممتازة” عندما ذهبا إلى الفراش، وحينما ذهبت إلى غرفتهما في صباح اليوم التالي، كانا يشتكيان من أنهما “مريضان للغاية”.

The Steigenberger Aqua Magic hotel was scored 96 per cent when it was last audited by Thomas Cook

ومات جون في الغرفة، بينما توفت سوزان، موظفة توماس كوك، بعد نقلها إلى المستشفى. وأوضح مصدر بالفندق -رفض الكشف عن هويته- أن الأمر استغرق 7 دقائق ليصل طبيب الفندق إليهما بعدما تم التبليغ. وحينما أدرك الطبيب خطورة الموقف، تم استدعاء طبيب ثانٍ.

وقال المصدر: “اتصلوا بمكتب الاستقبال للمساعدة. وكان الطبيب في الفندق يفحص شخصًا آخر. وحينما انتهى توجه إلى الغرفة. كان جون يعاني من أزمة قلبية، ومات في الغرفة”.

وفاة السائحين قادت إلى التكهن بأنهما ماتا إما من طعام مسمم أو تسريب في الغرفة. واشتكى عدد من السائحين من أنهم شعروا بالتعب بعد تناول طعام الفندق.

السجلات التي احتفظت بها العيادة الطبية في الفندق، تظهر أنه خلال 7 أيام حتى الخميس الماضي، احتاج 26 من أصل 1.995 نزيلا إلى رعاية طبية بعد معاناتهم من التهاب المعدة والأمعاء. بالطبع، 4 منهم كانوا سائحين بريطانيين. وكان متوسط الوقت اللازم للتعافي من المرض يومًا واحدًا، كما توضح الوثيقة.

وأوردت وزارة الخارجية المصرية، التي نشرت الأوراق، أن 1.3% فقط من نزلاء الفندق مرضوا، وهو الرقم الذي أكدت أنه “منخفض”.

John and Susan Cooper on holiday in Egypt 

وزار 12 شخصًا آخرين صيدلية الفندق للحصول على دواء لاضطراب المعدة. ولم تُنشر حتى الآن نتيجة تحليل الطب الشرعي للعينات المأخوذة من جثتي الثنائي.

وأمس، أتمت “توماس كوك” إجلاء 301 من عملائها من فندق “Steigenberger”، وهي خطوة وُصفت بأنها “إجراء احترازي” بعد مزيد من التقارير التي تفيد بارتفاع مستوى التعب بين النزلاء.

وقالت الشركة، أمس، إنها “وسعت” تحقيقاتها بشأن وفاة السائحين، من خلال التواصل مع جميع من عادوا مؤخرا من الفندق، إضافة إلى إعداد فريق مُخصص لتحديد أولويات الشكاوى المتعلقة بالفندق.

وأشارت الشركة إلى أن ظروف وفاتهما “غير واضحة”، وأنها تسلمت تقارير تفيد “بارتفاع عدد الحالات المريضة بين النزلاء”.

وراجعت الشركة السياحية فندق “The Steigenberger Aqua Magic” آخر مرة في أواخر يوليو 2018، وحصل على 96%.

ومن جانبه، قال متحدث باسم وزارة الخارجية: “نواصل دعم عائلة الزوجين اللذين ماتا في الغردة بمصر، ونبقى على اتصال مع توماس كوك. أي شخص يقيم في فندق Steigenberger يجب عليه اتباع نصيحة منظمي الرحلة السياحية والسلطات المحلية”.

وكانت وزارة السياحة المصرية أكدت، الجمعة، عدم وجود شبهة جنائية بشأن الوفاة، وأن “الأغلبية العظمى” من عملاء “توماس كوك” لتنظيم الرحلات اختاروا البقاء لاستكمال رحلتهم.

وقال مساعد وزيرة السياحة سراج الدين سعد، في بيان، إن الوزارة تنسق مع محافظة البحر الأحمر وشرطة السياحة والآثار لتتابع “عن كثب” تطورات الواقعة، وإنها شكلت مجموعة عمل “لمتابعة الموقف أولا بأول من الغردقة”.

وأوضحت الوزارة أنه “طبقا للتقرير المبدئي للصحة بالمحافظة، فإن أسباب وفاة السائحين طبيعية، ولا توجد أي شبهة جنائية حولها”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق