أخباراقتصاد

طارق عامر: قرار الذهاب لـ”النقد الدولي” مصري خالص

عامر: لولا الاتفاق لفشلت مصر في السيطرة على عجز الموازنة العامة للدولة

المصري اليومالشروق

قال طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري، إن الواردات تصل لنحو 85 مليار دولار، مؤكدا تحسن الصادرات بنسبة 17%.

وأضاف عامر، في تصريحات صحفية، أن زيادة التصدير تحتاج إصلاحا هيكليا إداريا، يشمل جميع الإجراءات الحكومية الخاصة بالتراخيص، مشيرا إلى أن زيادة تدفقات موارد النقد الاجنبي ساهمت في تحسن ميزان المدفوعات بنسبة 64%.

وأكد عامر أن الاقتراض من صندوق النقد الدولى كان قرارا إجباريا لمواجهة الأوضاع الاقتصادية المتفاقمة وقتها، لكن مصر قررت أن تكون مدة القرض 3 سنوات، كما أن قرار الذهاب للصندوق كان مصريا خالصا، مشيرا إلى أن سعر الصرف مستقر منذ عامين، مقارنة بالمضاربات والعشوائية في السوق قبل تعويم الجنيه.

وتابع: “نسبة نجاح برنامج إصلاح الاقتصاد المصرى قد حققت أكثر مما توقعنا بكثير”، موضحًا أن الحكومة المصرية هي من اختارت الذهاب لصندوق النقد الدولي، ولولا الاتفاق معه لفشلت السيطرة على عجز الموازنة العامة للدولة.

وأشار إلى أن الإنصاف يقتضى آلا يكون السؤال فقط عن ارتفاع الاسعار، يجب أن يكون السؤال ماذا سيحدث لو لم تقم الدولة بعملية الإصلاح، مضيفا: “والذين يضربون المثل بماليزيا نسوا أن مهاتير قال للماليزيين لا تأكلوا ولا تشربوا حتى نصلح التعليم، فهل نحن مستعدون لذلك؟”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق