زحمة

ضياع الخاتم وشقاوة الأطفال.. كيف تتعامل مع المواقف غير المُتوقّعة في حفل زفافك؟

الأمر يتوقّف فقط على سرعة بديهة العروسين وقدرتهما على التكيّف مع الأحداث المفاجئة

في الأيام التي تسبق الزفاف، يمكن للتحمس أن يتحول بسهولة إلى قلق من عدم سير الأمور كما يجب أو حدوث أي مشكلات تُعكر صفو الحفل، وبالفعل، يمكن حدوث أي خطأ في اللحظة الأخيرة، بداية من تصرف غريب لأحد الحضور وغياب شخص محبوب إلى اختفاء خاتمي الزفاف.

لكن يبدو أن هذه المشاكل، وإن كانت مُصيبة للبعض، يمكن حلها بسرعة وببساطة دون أي توتر أو خوف، وهنا الأمر يتوقف فقط على سرعة بديهة العروسين، وقدرتهما على التكيف مع الأحداث المفاجئة، وإليكم دليل التعامل مع أبرز هذه المشاكل بحسب صحيفة “إندبندنت” البريطانية.

غياب الأب:

خير مثال على هذا الأمر حفل زفاف الأمير هاري وميجان ميركل الملكي، الذي عُقد منذ أسابيع، إذ اتضح أن توماس ميركل، والد العروس لن يحضر الحفل لخضوعه لعملية جراحية في القلب، في موقف مثل هذا قد تدخل العروس في نوبة من الضيق والقلق الشديدين لعدم حضور والدها، لكن يبدو أن الأمر أبسط من ذلك إذ اصطحب ميجان، الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا عبر ممشى الكنيسة في مراسم الزواج.

قد تقع أي عروس في الموقف ذاته، بعدم حضور والدها لمرضه أو سفره أو ظروف عمله وغيرها من الأسباب، فكيف يمكنها التصرف؟

تعتقد ديني سميث، مؤسسة موقع التعارف “Old Style Dating”، بأن والدة العروس أو أي شخص آخر يجب أن يأخذ مكانه بدلا من ذلك، وقالت: “يلعب الوالدان دورا لا يقل أهمية عن الآخر، ويجب على الأم أن تفخر بالمشي بجانب ابنتها”، مشيرا إلى إمكانية الاستعانة بأي شخص قريب من العروس (أخ أو صديق أو أحد الأقارب) لدعمها.

اقرأ ايضاً :   النني وروبي ونشيد العسلية.. أعلى 7 فيديوهات لهذا الأسبوع

إساءة تصرّف الأطفال:

الأطفال يقومون بحركات تلقائية في أي مكان، لكن رغم عفويتها قد تثير قلق العروسين.

وبالعودة إلى عام 2011، تجد موقفا مشابها تكرر في حفل زفاف دوق ودوقة كامبريدج، إذ سرقت جريس فان كوتشيم الأنظار عندما شوهدت تغطي أذانها على شرفة قصر باكنغهام.

سميث ذكرت أن بعض الأطفال، لا سيما المرافقين للعريس والعروس، قد يجدون صعوبة في التعامل مع هذه المواقف، ناصحة بمنحهم لعبتهم المفضلة ليمسكوها، إذ أصبح الحفل مملا بالنسبة لهم.

prince-william-kate-middleton-balcony-flower-girl.jpg

ضياع خاتمي الزفاف:

إذا فوجئت باختفاء خاتمي الزفاف، هناك طريقة بسيطة جدًا لحل هذه المشكلة التي قد تتطلب مساعدة من ضيوف حفل الزفاف.

وقالت مستشارة الزواج، شيلا ماكينتوش ستيوارت: “إذا لم يكن هناك وقت لشراء خاتمين جديدين أو ليس بإمكانك تحمل تكلفتهما، فستحتاج إلى استعارتهما لهذا اليوم، وأن تصلي كالمجنون لتجدهما”.

يمكن للعديد من هواة الأفلام أن يتذكروا سيناريو مشابها تم عرضه في فيلم “Four Weddings and Funeral” عام 1994، حينما أعطيت العروس خاتمًا على شكل قلب بألوان زاهية لارتدائه في إصبع الزفاف ومُنح العريس خاتمًا على شكل الجمجمة.

إلغاء متعهد تقديم الطعام:

أحد الجوانب الأكثر إثارة للقلق في أي حفل زفاف، هو التأكد من أن جميع الضيوف يأكلون بشكل صحيح، وبالتالي فإن فكرة إلغاء حضور مقدم الطعام حفل زفاف في اللحظة الأخيرة تثير فزع العروسين.

ستيوارت أوضحت أن هذه لحظة حرجة حقا، لا سيما إذا كان لديك العديد من الضيوف وقد خططت بجهد لإقامة وليمة كبيرة لضيوفك، وأردفت قائلة: “بصرف النظر عن التأكد من استعادة العربون، فستحتاج أيضًا إلى البحث السريع عن المطاعم الجيدة والمتوفرة التي يمكنها تقديم خدماتها في وقت قصير. إذا لم يكن الأمر كذلك، فقد يتعين عليك طلب الطعام من مطعم محلي”.

اقرأ ايضاً :   ألمانيا : كُلي فاكهة يا أوروبا ..لنهزم الروس

ورغم أن اللجوء إلى مطعم قريب قد لا يكون أفضل طريقة، لكنه على الأقل سيجعل ضيوفك لا يشعرون بالجوع.

الخوف الشديد:

الخوف الشديد قد يواجهه العديد ممن يستعدون للزواج، سواء في الأشهر أو الدقائق التي تسبق الاحتفال.

وفي هذا السياق، قالت ستيوارت إن مفتاح الحل “عدم الذعر لأنه رد فعل طبيعي عندما نكون على وشك الدخول في مغامرة جديدة ومغيرة للحياة”، مضيفة: “ابدأ بالتمييز ما إذا كان شعورك بالتوتر قبل الزفاف يتعلق بالزواج أم العلاقة نفسها”.

وتوصي ستيوارت أي مقبل على الزواج ويعاني من الخوف الشديد أن يتحدث بصراحة مع شريكته حتى يتمكن من معرفة مصدر هذه المشاعر.

وإذا توافر الوقت قبل الزواج، فابحث عن طريقة “لإلهاء نفسك” على سبيل المثال: “يعد قضاء عطلة نهاية الأسبوع معًا بعيدًا وسيلة فعالة جدًا للتخلص من الأفكار السلبية”.

ماري مراد

ماري مراد




الأعلى قراءة لهذا الشهر