أخبار

“ضربة قوية تتوج بالعصيان”.. 5 مواكب جماهيرية في الخرطوم والقصر مستهدف

لنجبر هذا النظام على التنحي وتفككك بنيته الشمولية

أعلن تجمع المهنيين السودانين (مستقل يضم أطباء ومهندسين ومعلمين)، وأحزب معارضة، فجر اليوم الأربعاء، عن تسيير مواكب جماهيرية في 5 مدن سودانية، غدا الخميس، من بينها موكب الخرطوم في “شارع القصر” حيث يقع القصر الرئاسي.

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن تجمع المهنيين، وأحزاب معارضة، ومنظمات مدنية، منها “تحالف نداء السودان”، و”تحالف الإجماع الوطني”، و”التجمع الاتحادي المعارض” .

وقال البيان “ستتواصل المواكب يوم الخميس في عدد من المدن السودانية، منها حتى الآن الخرطوم، ومدني (وسط) وسنار (جنوب شرق)، ورفاعة (وسط)، وعطبرة (شمال)”.

وأضاف “فلنجعل من يوم الخميس، ضربة بداية قوية لمواكب جديدة في أيام قادمات، لتتوج بالإضراب السياسي والعصيان المدني، حتى نجبر هذا النظام على التنحي وتفككك بنيته الشمولية”.

وأشار تجمع المهنيين في دعوته للموكب الجماهيري، بصفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن موكب الخرطوم سيكون في شارع القصر حيث يقع القصر الرئاسي.

وسبق أن نظم تجمع المهنيين ثلاثة مواكب منذ اندلاع الاحتجاجات في البلاد، ديسمبر الماضي، وسط الخرطوم، بهدف تسليم مذكرة للقصر الرئاسي، تطالب الرئيس عمر البشير بالتنحي.

إلا أنه فشل في تسليم المذكرة لتصدى الشرطة وتفريقها المحتجين بالغاز المسيل للدموع في المرات السابقة.

وأمس الثلاثاء، شهدت الخرطوم، احتجاجات ليلية في منطقة “الكلاكلة، والثورات” بالعاصمة الخرطوم، وهي الأولى من نوعها التي ينفذها تجمع المهنيين السودانيين، وأحزاب المعارضة.

وأعلنت أحزاب معارضة وتجمع المهنيين السودانيين، الجمعة الماضية، إطلاق أسبوع “انتفاضة المدن والقرى والأحياء” بعموم البلاد، للتظاهر والاحتجاج حتى إسقاط النظام.

وتشهد البلاد منذ 19 ديسمبر، احتجاجات منددة بتدهور الأوضاع المعيشية عمت عدة مدن بينها العاصمة الخرطوم ،أسفرت عن سقوط 24 قتيلًا وفق أخر الإحصائيات الحكومية، فيما تقول منظمة العفو الدولية إن عددهم 40.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق