عالم الصور

ضحية تجارة العاج

موظفو حديقة الحيوان بالمجر في محاولة لعلاج فيل إفريقي يبلغ من العمر ثلاث سنوات يعاني من الآلام بسبب تكسر أنيابه.

وتعاني الفيلة في أفريقيا من الصيد الجائر بهدف تجارة العاج.

وأعلنت منظمة الشرطة الدولية إنتربول في أحدث إحصاءاتها أنه يتم الاتجار بالمئات من منتجات العاج بصورة غير قانونية كل أسبوع في أوروبا عبر الإنترنت، مما يؤدي إلي زيادة صيد الفيلة في إفريقيا.

وكشف استطلاع ــ أجرته إنتربول ــ ونشرت نتائجه خلال المؤتمر الدولي لتجارة الأنواع المهددة بالانقراض في العاصمة التايلاندية بانكوك- عن أنه تم رصد تعاملات غير قانونية في منتجات العاج عبر الإنترنت في تسع دول أوروبية بقيمة1.5 مليون يورو(2 مليون دولار) كل أسبوعين. وتشير دلائل متزايدة إلي اعتماد بعض الجماعات والمنظمات الإرهابية المتمركزة في إفريقيا علي تجارة العاج المهربة في تمويل أنشطتهم الإرهابية.

وفي عام2011 فقط قتل25 ألف فيل، وهذا رقم ليس بالعادي في ظل وجود قوانين تجرم تجارة العاج، هذا الجزء الذي يدفع الفيل حياته ثمنا ليستمتع به إنسان يمتلك قدرا زائدا من حب الذات.

 

Photograph: Attila Balazs/EPA

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق