حيوانات

صيادون يقتلون آخر زرافتين بيضاوين في العالم

في محمية في جاريسا في شمال شرق كينيا

ويقول المحافظون على البيئة إن قتل الزرافة البيضاء وعجلها، في شمال شرق كينيا، يشكل “ضربة لخطوات هائلة اتخذها المجتمع للحفاظ على الأنواع النادرة والفريدة من نوعها”.

وعثر على جيفتي الزرافتين البيضاوين، اللتين لم يتم الإبلاغ عن مشاهدة مثلهما في أي بلد آخر في العالم “هيكلين عظميين بعدما قتلهما صيادون غير شرعيين” في محمية في جاريسا في شمال شرق كينيا.

وبعد نفوق الزرافتين، اللتين تستمدان لونهما من حالة تصبغ نادرة للغاية، يعتقد أن ذكر زرافة بيضاء ثالثة، هي صغير الزرافة الأنثى المذبوحة، هو الزرافة الوحيدة المتبقية في العالم، بحسب بيان صادر عن جمعية “إشاكبيني هيرولا” المحلية التي تدير المحمية.

وقال مدير الجمعية، محمد أحمد النور، إن “هذا يوم حزين للغاية بالنسبة لمجتمع إيجارة وكينيا ككل”، مضيفا “نحن المجتمع الوحيد في العالم الذين يعمل على الحفاظ على الزرافات البيضاء”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق