اقتصادفيديو

صور :”هروب مديري “إيرفرانس” بعد طرد آلاف الموظفين

صور:” إير فرانس” قررت طرد 2990 موظفا بالشركة بينهم طيارون ومضيفون

Qz- سفاتي كيرستن نارولا

ترجمة دعاء جمال

هرب المدراء التنفيذيون لشركة “إير فرانس”، يوم الإثنين، من اجتماعهم بسبب تظاهر الموظفين بالمقر الرئيسى للشركة بمطار شارل ديغول، خارج باريس. وناقش الاجتماع اقتطاع حوالي 3000 وظيفة، مما يعد أول طرد صريح تنفذه الشركة منذ التسعينيات.

وتنوي الخطوط الجوية الفرنسية، من أجل تحقيق الأرباح، أن تطرد المئات من المضيفين الجويين، وطواقم قمرة القيادة، والطواقم الأرضية؛ كما ستقلل من عدد الطائرات وستغلق بعض الخطوط. ومثل تلك المقاييس لم تأت اليوم كمفاجأة، ظهرت الأخبار منذ عدة أيام، بعد فشل التفاوض لتقليل التكاليف عندما طلب من الطيارين العمل لساعات أطول بأجر أقل، فخطط الطاقم الأرضي للخطوط الجوية الفرنسية لإضراب لمدة ساعتين بمطار شارل دي جول.

حاصر الإضراب الغرفة التي كان يلقي فيها مدراء خط الطيران ملخصاً لمقاييس اقتطاع التكاليف. (ربما تلك الأفعال كان يجب توقعها ، باعتبار التاريخ الحديث “لاختطاف/ احتجاز المدراء” من قبل الموظفين الغاضبين في فرنسا) انتهى المشهد الناتج بقفز إكزافير بروسيتا، مدير العلاقات العامة بالخطوط الجوية الفرنسية، نصف عارياً فوق سياج للهرب. الصور وفيديو الموبايل بالأسفل.

 

المتظاهرون من اتحاد الخطوط الجوية الفرنسية، على بعد لحظات من إسقاط البوابة واقتحام اجتماع المدراء.
إكزافير بروسيتا، مدير العلاقات العامة، وبيير بليسونيه، رئيس الرحلات الطويلة للخطوط الجوية الفرنسية، قبل تمزيق قمصانهم.
عملية هروب بروسيتا.
إكزافير بروسيتا، يتم مساعدته للقفز فوق السياج من قبل الأمن وضباط الشرطة.
اكتمال الهرب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق