ثقافة و فنمنوعات

صور: مصر وبلاد أخرى بعيون عائلة بانيث عام 1913

مجموعة صور من بين 2000 صورة تبرعت بهم الابنة لجمعية التصوير الملكية

زوجة بانيث في زيارة للأهرامات عام 1913

mashable – زحمة

ولد فريدريتش أدولف بانيث بالنمسا عام 1887، لأبوين يهوديين لكنه تربى كبروتستانتي.

حصل على الدكتوراة في الكيمياء العضوية من جامعة فيينا عام 1910، لكن سريعاً قام بدراسة الكيمياء الإشعاعية وبدأ اسمه في الظهور. من هنا علّم نفسه التصوير، والطريقة الجديدة المعقدة آنذاك للتلوين –Autochrome.

التقطت الصورة عام 1924
على هرم منقرع عام 1913
دير المدينة بالأقصر عام 1913
الزوجة بمعبد فيله

تزوج بانيث في عام 1913 من إيلس هارتمان، وقضيا ”شهر العسل“ في القاهرة. في العام التالي وصلت إلى الحياة ابنتهما إيفا، ثم في عام 1918 جاء الابن هاينز.

لظروف عمله الأكاديمي استمر في السفر حول أوروبا مع عائلته، سافروا إلى سكتلندا، وإيطاليا، وفرنسا ومناطق أخرى.  في كل مكان صنع بحرص صوراً رومانسية لزوجته وأبنائهم.

مع صعود ألمانيا النازية، قرر بانيث عدم العودة من جولته الثقافية عام 1933 في انجلترا. بدلاً من ذلك أصبح مواطناً بريطانياً. ثم عاد أخيراً إلى ألمانيا عام 1953 ليترأس معهد ماكس بلانش للكيمياء، حتى وفاته عام 1958.

بعد عشرين عاماً قررت انته إيفا التبرع بألفي صورة لجمعية التصوير الملكية، من بينهم العديد من الصور لرحلاتهم كعائلة.

الكرنك

أبو الهول عام 1913
الزوجة تقرأ بجوار نيل الأقصر عام 1913
عام 1934كاتدرائية القديس باسيل بموسكو

 

صيد في اسكتلندا 1925
كاتدرائية سانت مارك بفينيسيا عام 1925
فنلندا عام 1934
إيطاليا 1930
باريس 1938
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق