منوعات

صور فريدة لأطفال بعد لحظات من الولادة

على مدار 9 أشهر يأخذ الأطفال شكل الرحم بشكل لا يصدق

Huffingtonpost- كارولين بولونجا

إعداد وترجمة دعاء جمال

” من الصعب للغاية تخيل أن الأطفال كانوا بداخلك أبداً”

لدي ماري فيرمونت، المصورة الهولندية، طريقة فريدة لتوثيق الولادات. وبجانب إلتقاط الصور التقليدية للوالدين، وهما يمسكان بطفلهما للمرة الاولى. قررت فيرمونت أن تصور الأطفال بعد ولادتهم كي تظهر الوضعية التى اعتادوا عليها داخل أرحام أمهاتهم.

 

قالت فيرمونت لموقع “هافنجتون بوست: “عندما صورت أول ولادة لي، عرضت قابلة التوليد للوالدين كيف كانت وضعية الطفل داخل الرحم”، وأضافت المصورة أنها والوالدين أحبا جدا تلك الوضعية. وأوضحت: “ترى الطفل يخرج، لكن بمجرد خروجه، يكون من الصعب للغاية تخيل أنه كان بداخلك أبداً. هذا يعطيكم فكرة صغيرة عن كيفية تناسبه (داخل الرحم)”.

حضرت المصورة أكثر من 100 ولادة، وتقول إنها غالباً ما تطلب من قابلة التوليد أن تضع الطفل في تلك الوضعية. وأحيانا يحمل الأباء الجدد الطفل بهذا الشكل أيضاً. عندما أنجبت فيرمونت أول طفل لها في يوليو، طلبت من مصورة الولادة الخاصة بها أن تلتقط نفس الوضعية في صورة.

قالت: “الآن عندما أصبحت أماً، أدرك مدى أهمية الصور. ليس فقط لتذكر اكثر اللحظات تميزا في حياتك، لكن أيضاً لاستيعاب الولادة وكل شىء قد حدث”.

تتمنى فيرمونت أن تساعد صورها في دفع الناس إلى تقدير عملية الحمل والولادة، وتقول:” كيف يمكن لحياة جديدة أن تتطور داخل جسد امرأة. إنها معجزة”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق