رياضة

صور| سرّ العلامات الحمراء على وجوه لاعبي الكالتشيو

لماذا رسم كريستيانو رونالدو ونجوم الكالتشيو علامة حمراء على وجوههم؟

زحمة- وكالات

لفت اللون الأحمر الذي وضعه جميع لاعبي الدوري الإيطالي على وجوههم انتباه المشجعين الذين لا يتابعون الكالتشيو باستمرار، ولم يفهموا سبب هذا اللون.

القصة تعود إلى فكرة وافق عليها الاتحاد الإيطالي لكرة القدم منذ فترة، وهي إشارة إلى رفض العنف ضد المرأة، ولذا فإن جميع اللاعبين والأندية وافقوا عليها دون تردد.

ويتزامن اليوم، مع الحملة التي يتم إحياؤها في 25 نوفمبر من كل عام، لمكافحة التمييز والعنف ضد المرأة، وذلك كون هذا اليوم، هو اليوم العالمي لمكافحة العنف ضد المرأة.

ودعمت رابطة دوري الدرجة الأولى الإيطالي حملة لمناهضة العنف ضد المرأة في إيطاليا، بمشاركة جميع لاعبي ومدربي المسابقة، في الجولة الثالثة عشرة.

وتمثل تلك الطريقة نوعًا من أنواع الدعم لحملة استخدمات هاشتاج “#unrossoallaviolenza” عبر وسائل التواصل الاجتماعي، للمطالبة بالحد من العنف ضد المرأة.

وأصبحت قضية العنف ضد المرأة من حالات الطوارئ في إيطاليا بسبب حادثتين مروعتين خلال الأسبوع الماضي فقط، إذ قام رجل بتقييد زوجته السابقة وإشعال النار في منزلها مما تسبب في قتل ابنهما البالغ من العمر 11 عاما بسبب الحريق، والحادثة الأخرى كانت سفر رجل إيطالي إلى إسبانيا من أجل التمكن من رمي (مادة كاوية) من الحمض في وجه صديقته السابقة.

اقرأ أيضًا: الشرطة الأمريكية تعيد فتح التحقيق في اتهام رونالدو باغتصاب “كاثرين مايورجا”

وبعد تبني حملة بشأن العنف ضد النساء على مواقع التواصل الاجتماعي في إيطاليا خلال الأسبوع الماضي، قرّر الدوري الإيطالي دعم الحملة برمزها “العلامة الحمراء على الوجه”.

وبدأ بالفعل عدد من اللاعبين بالمسابقة في نشر الحملة عن طريق صورة مع زوجته أو صديقته وعلى وجهه العلامة الحمراء.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق