حيواناتمنوعات

صور| العلاقة المعقدة بين البشر والحيوانات.. بعدسة المصوّر ستيف ماكوري

في كتابه الأخير Animals جمع صور تم التقاطها لاشخاص بصحبة حيواناتهم

 

my modern met

ترجمة- غادة قدري

لأكثر من أربعين عامًا، سافر المصور الفوتوغرافي ستيف ماكوري حول العالم من أجل أن يوثق العلاقة المعقدة بين الحيوانات والبشر وبيئتهم وهو ما ظهر واضحًا في تصويره، وفي كتابه الأخير Animals ضم مجموعةر تم التقاطها لاشخاص بصحبة حيواناتهم.

في حوار أجراه موقع my modern met مع المصور الشهير  ماكوري قال، إن فكرة تصوير الحيوانات والأشخاص لم تفارقه منذ كان شابا، ويذكر أن شقيقته أهدته في طفولته كتابا يضم مجموعة من صور للكلاب وأصحابهم للمصور إليوت إرويت، وكانت هذه هي المرة الأولى التي يرى  فيها كتابًا مصورًا بروح الدعابة والشفقة ورواية القصص الرائعة، لقد كان الكتاب بحسب ماكوري مصدر إلهام كبير.
ومؤخرا نشر ماكوري كتابا يضم مجموعة من أبرز وأجمل الصور التي التقطها للبشر بصحبة حيواناتهم، يقول “كنت أتصفح أرشيف الصور الخاص بي ولاحظت أن لدي مئات الصور للحيوانات، لقد كنت مهتما بالموضوع، وقد لاحظت خلال السنوات الماضية أن نظرة المجتمع تتغير تجاه الحيوانات. على سبيل المثال، لا أحد يستغرب  اليوم عندما يرى الحيوانات برفقة أصحابها من البشر  على الطائرات.
شدد ماكوري إلى أن البشر بحاجة إلى أن يكونوا أكثر وعيًا بأوضاع الحيوانات. أصبح وضع الحياة البرية أكثر خطورة على نحو متزايد، وحذر من أن العديد من الأنواع تواجه الانقراض. “الحياة البرية تنهار إلى درجة أن بعض الأنواع لن تجد موائلها الطبيعية خلال بضع سنوات قليلة”.

 

وسرد ماكوري تجربته في الكويت في أعقاب حرب الخليج الأولى والتي وصفها بالتجربة السريالية التي لا تنسى. كان هناك أكثر من 600 حقل نفط محترقًا، كانت الحيوانات تتجول مذعورة ومتعطشة وجائعة، المشهد لم يكن يخلو من جثامين الجنود العراقيين القتلى.

كان من المحزن أن نرى هذه الحيوانات النافقة، التي كان من المفترض أن نحافظ عليها. لكن للأسف تم التخلي عن تلك الحيوانات وتُركت للتجول في الشوارع بحثا عن الغذاء والمأوى.

من المشاهد التي لم ينساها طوال حياته، لحظة تصوير رجل مع كلبه في سيارة الأجرة عندما انهار المبنى الذي يعمل به أثناء القصف في كابول، كان الرجل يمسك كلبه بإحكام بينما يفكر في المستقبل، كان من المحزن أن نرى الرجل يخسر مصدر دخله الوحيد.

في نهاية حديثه أعرب ماكوري عن رغبته في أن يحترم الناس الحيوانات ككائنات ذكية تستحق الحب والاحترام.  لافتا إلى أن حيواناتنا الأليفة تعتمد علينا بشكل كامل في بقائها وسلامتها، ومن واجبنا حمايتهم مثل أطفالنا، “آمل أن يعاملها الناس بالرعاية التي يستحقونها”.

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق