إعلامعالم الصور

صور.. إيطاليا قبل وبعد الزلزال

صور.. إيطاليا قبل وبعد الزلزال

Bbcnews

ترجمة وإعداد- دعاء جمال

دمر زلزال قوي سلسلة من المدن الجبلية والقرى بوسط إيطاليا، موديا بحياة ما يزيد على 240 شخصًا وتاركًا الكثيرين في عداد المفقودين.

كان الزلزال بقوة 6.2، وتبعه عدة هزات ارتدادية، ضربت في الـ1:36 بتوقيت جرينتش، يوم الأربعاء، 65 ميلا شمال شرق روما.

وأسوأ الأماكن التي تضررت مدينتيا أماتريس وأكومولي وقرية بسكارا ديل ترونتو.

كانت أولى الوفيات المؤكدة التي تبعت الزلزال في أماتريس، عندما وجدت فرق البحث جسدين وسط الحطام.

أخبر سيرجيو بيروزي، عمدة المدينة، وكالة أسوشيتد برس، أن عشرات من الضحايا تم اكتشافهم بواسطة رجال الإنقاذ، لكنه أضاف “أعتقد بأن الرقم سيرتفع.”

تحول الشارع الرئيسي أماتريس لحطام بعد الزلزال
ظل برج الساعة في مركز المدينة صامداً إلا أن العديد من المباني المحيطة لم تفعل
دُمرت العديد من المنازل في المدينة الصغيرة وحولها تماماً من الهزات
تضررت أيضا كنيسة في البلدة فاقدة للكثير من أعلى المبنى وسقفه

في أكومولي، بلدة جبلية صغيرة، كانت أولى الضحايا عائلة من أربعة أفراد، وجدوا تحت حطام مبنى منهار.

أخبر ستيفانو بيتروتشي الصحفيين: “لدينا مأساة هنا. هناك أشخاص تحت الحطام.”

وقال إنه يخشى بعد الزلزال على مستقبل البلدة البالغ عدد سكانها 700، ويزداد لـ2000 في أشهر الصيف بفضل السياحة.

وأخبر مذيع قناة Sky TG24: “أتمنى أن لا ينسونا”.

دمُرمبنى سكني جزئيا في قلب أكومولي بسبب الزلزال
قال عمدة أكومولي إن المئات أصبحوا مُشردين

قرية بيسكارا دي ترنتو ضربت بشدة أيضا، مع تقرير وكالة الأخبار الإيطالية ANSA، بمقتل 10 أفراد على الأقل.

الشارع الرئيسي للمدينة غطي بالحطام، جاعلاً من الصعب على فرق البحث والإنقاذ الوصول لبعض المناطق المتضررة.

أظهرت الصور التي التقطها رجال الإطفاء الإقليميين من الهواء.. تسوية الكثير من البلدة بالأرض

مقالات ذات صلة

إغلاق