رياضة

صلاح يُهدي فيرمينو “هاتريك”.. وكلوب: هذه لفتة الموسم وكنت على وشك البكاء

كلوب: كدت أن أبكي

تنازل الهداف محمد صلاح، نجم منتخب مصر المحترف في ليفربول الإنجليزي، عن تسديد ركلة جزاء أمام أرسنال لصالح فيرمينو من أجل تسجيل الهدف الخامس لنادي ليفربول وثالث أهدافه أمام أرسنال ليحصد لقب “الهاتريك”، في المباراة التي جمعتهما، أمس السبت.

محمد صلاح كان سجل هدفًا من ركلة جزاء خلال لقاء أرسنال، قبل أن يحصل ليفربول على أخرى، لكنه منح فيرمينو الكرة لتصويبها عوضًا عنه ليصل إلى ثلاثة أهداف “هاتريك” في اللقاء.

هذا التصرف عبر عن سعادته به، يورجن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول، وقال في تصريحات نشرها الحساب الرسمي للدوري الإنجليزي: “كنت على وشك البكاء، عندما قام صلاح بمنح الكرة لفيرمينو ليصوب ركلة الجزاء بدلًا منه”.

وأضاف: “سجلنا الهدف الخامس وانتهى عام 2018 بهدية كريسماس رائعة من محمد صلاح، لقد أعجبت بلفتته الطيبة، لقد أعطى الكرة لفيرمينو لمنحه فرصة تسجيل هاتريك لذلك هذا كان رائعًا”.

واختتم: “الجميع يعلم حاجة صلاح لتسجيل الأهداف وهذه كانت فرصة له، لكنه قرر منحها إلى فيرمينو”.

وفي المباراة نفسها، صنع محمد صلاح هدف ليفربول الثالث أمام أرسنال الذي سجله السنغالي ساديو ماني في الشوط الأول من عمر المباراة، وهو الأسيست الثامن للنجم المصري في النسخة الحالية من مسابقة الدوري الإنجليزي.

ويتربع محمد صلاح على صدارة هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 13 هدفًا، متساويًا مع بيير إيمريك أوباميانج مهاجم أرسنال، وهاري كين لاعب توتنهام.

الجدير بالذكر أن ليفربول تفوق على أرسنال بخمسة أهداف لواحد مساء أمس، ليبتعد بصدارة المسابقة بفارق تسع نقاط عن توتنهام، أقرب ملاحقيه.

واليوم الأحد، هنأ محمد صلاح نجم منتخب مصر ونادي ليفربول الإنجليزي، زميله البرازيلي فيرمينو بعدما سجل 3 أهداف “هاتريك” في فوز ليفربول على أرسنال بنتيجة 5 – 1 في المباراة التي جمعتهما أمس بملعب “أنفيلد”، ضمن منافسات الجولة الـ20 من عمر مسابقة الدوري الإنجليزي.

ونشر محمد صلاح رسالة إلى زميله فيرمينو عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “Congrats on your Hat-trick “.

وعزز الفوز الكبير آمال ليفربول في الظفر باللقب لأول مرة منذ عام 1990، بينما جمدت الهزيمة الثقيلة رصيد أرسنال عند 38 نقطة في المركز الخامس.

ويتصدر ليفربول المسابقة حاليا برصيد 54 نقطة، مقابل 45 لتوتنهام هوتسبير صاحب المركز الثاني، و44 لمانشستر سيتي الثالث الذي يخوض لقاء مهما خارج أرضه أمام ساوثهمبتون، الأحد.

وبهذه الأهداف الستة، باتت مواجهات الفريقين هي الأكثر غزارة تهديفية على مدار تاريخ الدوري الإنجليزي، بـ155 هدفا في إجمالي المباريات.

 واعتاد متابعو الدوري الإنجليزي على الاستمتاع بأهداف بالجملة في لقاءات ليفربول وأرسنال، ولا يزال التعادل التاريخي بينهما بنتيجة 4-4 عام 2009 على ملعب “أنفيلد”، عالقا في الأذهان.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق