سياسة

صحافة إسرائيل تبرز تصريحات شكري: لا علاقة بين إسرائيل والإرهاب

صحافة إسرائيل تبرز تصريحات شكري: لا علاقة بين إسرائيل والإرهاب

زحمة- جيروزاليم بوست– يديعوت أحرونوت– ذا تايمز أوف إسرائيل

ترجمة محمد الصباغ

تناولت الصحافة الإسرائيلية اليوم تصريحات وزير الخارجية المصري، سامح شكري، بطريقة احتفائية، حيث قال شكري أمس في لقاء مع الطلاب أوائل الثانوية العامة بمقر الوزارة: إن حب القضية الفلسطينية معقد بسبب إرادة إسرائيل السياسية، ودور المجتمع الدولي وقدرة الفلسطينيين على الصمود.

وعند سؤاله عما إذا كان قتل الإسرائيليين للأطفال الفلسطينيين يعد إرهابا، قال شكري “لا يمكن أن يوصف بأنه إرهاب دون اتفاق دولي على توصيف معين للإرهاب.”

وفي تقرير على موقع “يديعوت أحرونوت” عنوانه “وزير الخارجية المصري: لا علاقة بين إسرائيل والإرهاب”، جاء أن أحد الطلاب الحاضرين بمقر الخارجية وجه حديثه إلى شكري وسأل عن سبب عدم توصيف الحكومة المصرية للأفعال الإسرائيلية والأمريكية في الشرق الأوسط بأنها إرهاب، وسأل أيضا عن سبب وقوع الهجمات في كل أنحاء العالم العربي وعدم حدوث شيء في إسرائيل.

وأجاب وزير الخارجية المصري قائلا: “يمكننا النظر إلى هذا الأمر وتعريفه بأنه الحكم بالقوة. كما أنه لا يوجد ما يشير إلى علاقة بين إسرائيل والمنظمات الإرهابية. لا يوجد ما يقود إلى هذا الاستنتاج.”

وتابع شكري: “بالطبع إسرائيل بالنظر إلى تاريخها، دولة قوية جدا من الناحية الأمنية. منذ عام 1948، من منظور ما، هذا المجتمع نفسه تعامل مع الكثير من التحديات التي رسخت فيه مفهوم الأمن، والاستيلاء على الأراضي والسيطرة على المعابر الحدودية.”

وأوضح شكري، وفقا لتقرير يديعوت، خلال مناقشته مع الطلاب أن “المجتمع الدولي لم يتفق بالإجماع بعد على توصيف معين للإرهاب. فمن أجل وصف فعل محدد بأنه إرهاب، يجب أن يكون هناك إجماع من المجتمع الدولي.”

ynet

أما موقع “ذا تايمز أوف إسرائيل” فقد جاء به تقرير عنوانه “وزير الخارجية المصري يدافع عن إسرائيل ويقول إنها سياسات وليس إرهابا”.

وتابع التقرير أنه بعد أسابيع من الزيارة المفاجئة إلى القدس، قال سامح شكري لأحد طلاب الثانوية العامة إن تاريخ إسرائيل قاد إلى حس قوي بالأمن القومي. وأضاف أنه في اعتراف نادر من مسؤول عربي، قال وزير الخارجية المصري إن الوجود الإسرائيلي في الضفة الغربية وسياستها مع الفلسطينيين لا يعد إرهابا.

وأشار التقرير أيضا إلى أن زيارة شكري السابقة إلى إسرائيل كانت بهدف الترتيب لأول لقاء بين الرئيس السيسي ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

times of

وتطرق موقع جريدة جيروزاليم بوست إلى الغضب الذي تسببت فيه كلمات وزير الخارجية المصري بقوله إن إسرائيل ليست مذنبة في ما يتعلق بالإرهاب. وأوضحت أن شكري أكد على أن الأفعال الإسرائيلية ضد الفلسطينيين لا يمكن وصفها بالإرهاب.

وأشار التقرير إلى تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بشأن عدم مصافحة لاعب الجودو إسلام الشهابي لنظيره الإسرائيلي في أولمبياد ريو دي جانيرو بالبرازيل، وكان نتنياهو قد قال إن ما فعله الشهابي هو نتاج عقود من التحريض ضد إسرائيل في مصر.

jpost

مقالات ذات صلة

إغلاق