سياسة

صباحي: سيبوا المساجين

زحمة- رويترز

دعا  حمدين صباحي زعيم التيار الشعبي  إلى الإفراج عمن سماهم سجناء الرأي وذلك بعد أيام من إعلان عزمه الترشح لخوض سباق انتخابات الرئاسة.

وقال صباحي في مقابلة مع الإعلامي يسري فودة في برناج “آخر كلام” على قناة “أون تي في ” “الآن في مصر سجناء رأي حقيقيون. شباب بالغ الإخلاص لهذا الوطن كان في الطليعة الأولي في 25يناير و30 يونيو هتف للحرية ولحلمه. هذا الشباب موجود في السجون الآن لا هو من الإخوان ولا هو من أصحاب العنف ولا هو مؤيد للإرهاب. لماذا يودع هؤلاء في السجون؟ هذا لا يقبل عقلا ولا منطقا ولا بمنطق السياسة.”

وأضاف قوله إنه تتردد “معلومات مؤكدة عن ايذاء بدني ونفسي أي تعذيب، ولن اقبل ولن يقبل مصري ان يكتشف أن هناك عودة لهذه الأساليب التي رفضها الشعب واسقطها تحت اي حجة.”

وقال صباحي إن ما سماه “مقاومة الإرهاب” قد تؤدي إلي “أخطاء نتيجة تنفيذ جهاز الشرطة لواجبه الثقيل.” وانتقد حملات الاعتقالات الواسعة التي قال إنها شملت الآن المئات “بعضهم اعرفهم شخصيا واثق فيه.” وتساءل لماذا يتم تجديد حبسهم كل 15 يوما.

وأضاف صباحي “لا أقبل وجود سجين لأنه صاحب رأي وليس له علاقة بالإرهاب ولا وجود تعذيب مهما كان….”

مقالات ذات صلة

إغلاق