مجتمع

شكل الكمثرى يحمل الصفات الإيجابية.. ما علاقة جسدك بشخصيتك؟

فحص الباحثون الصفات الشخصية المرتبطة بأنواع مختلفة من الجسم

المصدر: Tonic

ترجمة: رنا ياسر

في عام 2007، نشر عالم النفس، ألكسندر تودوروف، ورقة بحثية حول الطريقة التي يحكم بها الناس على غيرهم بالنظر إلى وجوههم وأجسادهم – في انطباع أولي سريع –  وعليه كان يُمكن أن يتم التنبؤ بحوالي 70% من الفائزين في الانتخابات، كانتخابات الولايات المتحدة لعام 2006،  فكانت الوجوه بمثابة طريقة لمعرفة استنتاجات سريعة ومن ثم اتخاذ القرارت.

ومن خلال بحث جديد في علم النفس، قام الباحثون بفحص الصفات الشخصية المرتبطة بأنواع محتلفة من الجسم.

وفي هذا الإطار، تقول ينج هو، عالمة نفس في جامعة تكساس: “لقد كان معروفًا أن طول الشخص على سبيل المثال يسهم في فرض الأحكام الاجتماعية والشخصية”، وبالإضافة إلى ذلك، هناك أشكال عدة للجسم، تظهر في درجة الطول أو حجم الوزن، فضلاً عن أشكال أخرى، كتقوس الجسد، أو ارتفاع الخصر، وما إلى ذلك، حتى يمكن أن تُشكل هذه الصفات، تُبني صورة عن سمات الشخص نفسه”

وحسب تفسير ينج هو، وجد الباحثون أن السمات الواضحة مثل: “المشاكسة”، أو “الحماسة”، مرتبطة بأشكال أجسام الـ”كيرفي”، في حين أن  هناك سمات أخرى يحملها الأفراد مثل: “الجدير بالثقة” أو ” المُنطلق”، مُرتبطة بأجسام مستطيلة أي تكون فيها منحنيات الجسد متساوية وشكل الخصر غير مُحدد.

وتبعًا لما أشار إليه الباحثون فإن الأشكال الجيدة للجسد تشمل السمات الإيحابية مثل: الانفتاح على الذات والثقة في النفس، أما شكل الجسم غير متناسق ربما يحمل صاحبه صفات سلبية وتشمل المزاج العصبي.

وعلى هذا، بالنسبة إلى السيدات اللاتي يبدو شكل أجسادهن كشكل الكمثرى، وكذلك الرجل الذي يبدو جسده واضح المعالم، يُنظر إلى كليهما على أنهما يمتلكان مجموعة من السمات الشخصية الأكثر إيجابية.

وهذا المبدأ العام ينطبق على كل من كافة الذكور والإناث، مقارنة بالأشخاص الأكثر حجمًا، والذين تم تقييمهم بسمات أقل إيجابية، كالإهمال أو عدم الكفاءة.

“نأمل أن تساعدنا هذه النتائج على أن نكون مُدركين بأننا نُمهد صورة عفوية عن الأفراد بناء على شكل أجسامهم، في محاولة لتجنب إصدار  أحكام لا أساس لها من الصحة”. حسبما أشارت ينج هو.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق