منوعات

سامسونج توقف إنتاج “جالكسي نوت 7” بسبب الاشتعال

على العملاء استعادة أموالهم   

الجارديان– رويترز
سحبت شركة سامسونج كل أجهزة جالاكسي نوت 7 من المبيعات عالميًا بعد اشتعالها بما في ذلك البدائل “الآمنة” التي طرحتها.

وطالبت الشركة في بيان صدر أمس الإثنين، عملاءها الذين يحتفظون بأجهزة سامسونج نوت 7 أو بدائلها بعد سحبها من الأسواق، إغلاق الهواتف واستعادة أموالهم أو استبدالها بهواتف مختلفة.

وقالت السلطات الكورية الجنوبية إنها وجدت خللا في الهواتف الذكية لسامسونج، وطلبوا من العملاء إغلاق الهواتف أو استبدالها. ولم تحدد السلطات في بيانها ما هو “الخلل”.

وانخفضت أسهم الشركة بنسة 7.5% يوم الثلاثاء، والتي هي أكبر نسبة انخفاض منذ 2008، تمحو بذلك على أكثر من 18 مليار دولار من قيمته.

وقالت المفوضية الأمريكية لسلامة المستهلكين إنها مستمرة في التحقيق على الأقل في خمس حوادث اشتعال أو أضرار بسبب سخونة الأجهزة منذ إعلان السحب الرسمي في 15 سبتمبر الشهر الماضي.

وقالت إليوت كاي، رئيسة لجنة السلامة، “لا يجب على أحد أن يكون قلقًا من أن تشكل هواتفهم خطرًا عليهم، أو على عائلاهم أو ممتلكاتهم، واعتبرت اللجنة  قرار سامسونج بسحب الأجهزة، خطوة صحيحة.”

وقالت سامسونج إنها تجري تحقيقات بشأن مشكلات تتعلق “بأضرار ناتجة عن سخونة” وإنها ستتخذ إجراء لحل أي مشكلات بما يتفق مع الإجراءات التي وافقت عليها المفوضية الأمريكية لسلامة المستهلكين.

كما علقت أكبر شركات الاتصالات في الولايات المتحدة وأستراليا عمليات بيع واستبدال أجهزة نوت 7 في الوقت الذي شددت فيه شركات الطيران الكبرى على حظر استخدام هذه الأجهزة من قبل الركاب بعد انبعاث دخان من جهاز جديد بديل مما أوجب إخلاء طائرة ركاب في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي.

مقالات ذات صلة

إغلاق