إعلامثقافة و فنسياسة

ساجد لا يسجد .. أول وزير ثقافة “مسلم” في بريطانيا

إنه أول وزير ثقافة مسلم في بريطانيا، لكنه مسلم “غير ممارس” على حد تصريحاته للصحافة البريطانية،فرغم إنه “فخور بإسلامه” إلا أنه لا يصلي ولا يصوم رمضان.

ساجد جاويد مع زوجته لورا
ساجد جاويد مع زوجته لورا

 

كتبت – منة حسام الدين

 

ليس مسلما تقليديا، ساجد جاويد،  البريطاني من أصل باكستاني الذي اختاره رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، اليوم الأربعاء، ليكون وزير دولة للثقافة والإعلام والرياضة والمساواة في بريطانية، لا يمارس أي طقوس دينية إسلامية .

 “ساجد” لا يسجد، فوفقاً لصحيفة “هفنجتون بوست”، يفخر ساجد جاويد الذي هاجرت عائلته من باكستان إلى بريطانيا قبل ولادته وتحديداً عام 1961، يفخر بدينه الإسلامي وأصوله الباكستانية، لكنه أقرّ في حوار سابق معه بانه لا يمارس أي شعائر إسلامية، ولا يشغله قدوم شهر رمضان.

 وفي  الحوار نفسه، الذي أجرته معه  صحيفة دايلي ميل في مارس الماضي، سألته الصحيفة: إذا ما كان يقرأ القرآن؟

أجاب: لا، ولكن كم واحدا ممن يسمون أنفسهم مسيحيون يذهب حقا إلى الكنيسة؟ إن الرب في المسيحية هو الله في الإسلام. لا فرق.

 “ساجد” المتزوج من البريطانية المسيحية  “لورا”، هو أول رجل مسلم يتولى منصب وزير الثقافة والرياضة والإعلام والمساواة في بريطانيا، وكان قد شغل منصب وزير دولة في وزارة الخزانة البريطانية والأمين المالي للخزانة منذ أكتوبر 2013.

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق