أخبارسياسة

سؤال في جامعة بنها: اكتب عن السيسي..وانتقد نفسك

 

رئيس قطاع التعليم العام: السياسة ممنوعة في الامتحانات

أثار سؤال جاء في ورقة أسئلة مادة اللغة العربية لطلاب الفرقة الثانية بقسم الإعلام بكلية الآداب، بجامعة بنها، يدعو لكتابة مقال عن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي جدلاً واسعًا بين المصريين خاصة الطلاب.

وضمت ورقة الأسئلة في مادة النقد الأدبي 3 أسئلة اختيارية يطلب من الطالب أن يجيب عن سؤالين فقط. ونص أحد الأسئلة: “اكتب مقالا عن الرئيس السيسي رجل المرحلة القادمة.. ثم انقد مقالك من حيث الشكل والمضمون”، وهو ما اعتبره البعض تدخلًا من السياسة في العلم.

وتم تداول ورقة الامتحان بشكل واسع بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وشن البعض هجومًا على المسؤولين الذين وضعوا هذا السؤال، وهو ما اضطرهم للخروج لتبرير الموقف عبر تصريحات وبيانات صحفية.

وطالب واضع السؤال “بنقد المقال من حيث الشكل والمضمون، موضحًا رأيك ومقترحاتك” الأمر الذي اعتبره بعض الطلاب مخالفة من واضع أستاذ المادة للتعليمات التي تقضي بعدم وضع أسئلة سياسية في الامتحانات.
من جانبه كلف الدكتور السيد القاضي رئيس جامعة بنها الدكتورة عبير الرباط عميدة كلية آداب بنها بتشكيل لجنة لإعداد تقرير حول السؤال وسؤال أستاذ المادة حول أسباب لجوئه لهذا السؤال.

فبررت الدكتورة عبير الرباط، عميد كلية الآداب بجامعة بنها، الواقعة بقولها إن السؤال الموجود في ورقة الامتحان يهدف لتدريب الطلاب على كتابة المقالات، والنقد الأدبي و”لا يعد سؤالاً سياسياً”، مشيرة إلى أن السؤال اختياري، ضمن ثلاثة أسئلة، ويحق لأي طالب أن يجيب عنه أو لا يجيب.

بينما تقدم الدكتور يحيى خاطر الأستاذ بكلية الآداب بجامعة بنها، بمذكرة رسمية إلى الدكتور السيد القاضي رئيس الجامعة، رد فيها على ما تداولته وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي حول ما ورد في الامتحان، حيث أثبت واضع الامتحان في مذكرته أن السؤال تمرين لطلاب الإعلام على كيفية كتابة المقال الأدبي والصحفي من حيث المنهجية والقواعد والمقدمة والموضوع والخاتمة وعناصر الكتابة الأدبية وليس في السؤال أي إجبار ويدور في إطار النقد الأدبي لبناء شخصية وأسلوب طلاب قسم الإعلام.

وأضاف واضع الامتحان أنه في أثناء مرور عميدة الكلية على اللجان لم يعترض طالب واحد على ورقة الأسئلة، لافتا إلى أن السؤال اختياري وكل الأسئلة موضوعة بمنهجية وتدور حول النقد والتحليل لكتابة المقالات والنصوص الأدبية.

وتساءل في مذكرته لرئيس الجامعة: “هل هناك رأي آخر في المرحلة الراهنة التي نمر بها؟”، مشيرًا إلى أن ما أثير شائعات مغرضة وإثارة البلبلة والنيل من جامعة بنها المشهود لها بالوطنية.

من جانبه أكد الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم اليوم الثلاثاء، على أهمية التأكيد على موجهي عموم المواد وواضعي الامتحانات بالبعد عن تناول أي قضايا سياسية في أوراق أسئلة الامتحانات.

وشدد رئيس قطاع التعليم العام، على مديري المديرات أن الغرض من الامتحان هو التأكد من أن الطالب حقق نواتج التعلم وهو الهدف الأساسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق