سياسة

روسيا: عثرنا على أشلاء “منفذ التفجير”.. وإنذار بقنبلة أخرى

روسيا: عثرنا على أشلاء المشتبه به.. وإنذار بقنبلة أخرى

ارتفع عدد ضحايا التفجير إلى 14 قتيلًا

بي بي سي. رويترز. ذا صن 

أعلنت لجنة تحقيق روسية اليوم أنها عثرت على أشلاء ربما كانت لمفجر قطار بطرسبيرج الذي وقع بعد ظهر الإثنين وأسفر عن مقتل 14 شخصًا وإصابة 49 على الأقل. وذكرت في بيان نشرته اليوم أنه ” بات مؤكدًا أن عبوة ناسفة ربما فجرها رجل عثر على أشلائه في عربة القطار الثالثة”. وأضاف البيان أنه تم التعرف على هوية الرجل لكن لن يتم الكشف عنها لأجل مصلحة التحقيق.

وقالت الأجهزة الأمنية القرغيزية إن المشتبه به في تنفيذ التفجير من قيرغيزستان ويحمل الجنسية الروسية. ويدعى أكبريون جاليلوف وولد عام 1995.

وقالت وكالة نوفوستي الروسية للأنباء اليوم إنه تم إغلاق محطة “سينايا بلوشتشاد” في سان بطرسبرج بعد مكالمة من مجهول تحذر من هجوم آخر محتمل.

ليس واضحًا ما إذا كان انتحاريًا أو أن المشتبه به هرب من مكان الحادث. لكن حسب وكالة انترفاكس الروسية للأنباء، قال مصدر في مجال إنفاذ القانون في وقت متأخر من يوم الإثنين إن التفجير انتحاريًا وقام به شخص له صلة بإسلاميين متطرفين.

وأشارت التقارير الأولية إلى وقوع انفجارين الإثنين، أحدهما في محطة “سينايا بلوشاد” والثاني في “تيكنولوغيشيسكي إنستيتوت”. وأكدت اللجنة الوطنية الروسية لمكافحة الارهاب في وقت لاحق من يوم الإثنين وقوع انفجار واحد فقط في عربة بين المحطتين في حوالى الساعة 14.30 بالتوقيت المحلى.

ونشرت وسائل إعلام روسية صورة لرجل ملتحٍ قالت إنه مشتبه به في تنفيذ الهجوم، وسلم الرجل نفسه إلى الشرطة لإعلان براءته. وتم تصويره أمس في مركز الشرطة بعد أن قيل خطأ بأنه منفذ الهجوم.

نشرت وسائل إعلام روسية لمن قالت بأنه أحد المشتبه بهم في الهجوم

ويعتقد أن عبوة التفجير كانت مخبأة في حقيبة ظهر وحملها المشتبه به داخل عربة القطار. وفي أعقاب التفجير الأول عثر على قنبلة أخرى وتم إبطالها بالقرب من محطة ساحة فوستانيا. ويعتقد أن نفس المشتبه به وراء القنبلة أيضًا. وقالت اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب إنه تم العثور على عبوة ناسفة في محطة أخرى مخبأة في طفاية حريق ولكن تم إبطال مفعولها.

وأغلقت السلطات كل محطات مترو سان بطرسبرج. وقال أنها اتخذت تدابير أمنية في حال وقوع هجوم هناك.

صورة نشرتها وسائل ‘إعلام روسية لمن قالت بأنه مشتبه به في تفيذ الهجوم. سلم الرجل نفسه لاحقًا للشرطة لإثبات براءته

 

مقالات ذات صلة

إغلاق